Accessibility links

لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب تقر عبارة "الإبادة الجماعية" لوصف مجازر الأرمن إبان العهد العثماني


أقرت لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأميركي الخميس قرارا يعتمد عبارة "الإبادة الجماعية" لوصف المجازر التي لحقت بالأرمن في ظل السلطنة العثمانية رغم تحذير وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون بضرورة تجنب ذلك، حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

فقد تبنى 23 مقابل 22 عضوا في اللجنة القرار الذي يتحدث عن "إبادة الأرمن الجماعية "في عهد السلطنة العثمانية بين 1915 و1923.

ويدعو القرار الذي ليست له صفة القانون الرئيس الأميركي إلى استخدام كلمة "الإبادة الجماعية" لوصف "التصفية المنهجية والمتعمدة لمليون ونصف مليون أرمني".

وكان هوارد بيرمان رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب قد تجاهل على ما يبدو مطالب كلينتون وحث أعضاء لجنة الشؤون الخارجية على إقرار مشروع القرار وإرساله إلى مجلس النواب بكامل هيئته حيث من غير المعروف ما إذا كان المجلس سيتبناه أم لا.

وتعتمد الولايات المتحدة على تركيا كطريق إمدادات رئيسية للقوات الأميركية في العراق كما أن القوات التركية تشارك في التحالف الذي تقوده واشنطن في أفغانستان.

هذا وتضع المشكلة الرئيس باراك أوباما بين تركيا التي يعتبرها حليفا أساسيا وبين الناخبين من الأرمن الأميركيين ومسانديهم في الكونغرس قبل انتخابات نوفمبر/ تشرين الثاني.

XS
SM
MD
LG