Accessibility links

الرئيس مبارك: من حق البرادعي أن يرشح نفسه لرئاسة مصر إذا أراد شرط أن يحترم الدستور


قال الرئيس المصري حسني مبارك يوم الخميس إن المدير العام السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي له أن يرشح نفسه لرئاسة البلاد إذا أراد لكنه لا يراه بطلا قوميا.

وقال في مؤتمر صحفي مشترك مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في برلين بثه التلفزيون المصري "إذا كان يريد دخول أي حزب هو مواطن ويستطيع أن يدخل في أي حزب. ليس لدينا أبدا أي قيود على هذا."

وأضاف "إذا كان يريد أن يرشح نفسه كمستقل أيضا يتفضل بالترشح. ليس عندنا قيود في هذا المجال طبقا للدستور."

وتسبب البرادعي (67 عاما) في جدال في الحياة السياسية المصرية حين أعلن العام الماضي أنه يفكر في خوض انتخابات الرئاسة المقررة عام 2011. لكنه قال لاحقا إن مسعاه الممكن هو "التحرك السلمي المنظم لتغيير الدستور" الذي يقيد الترشح للمنصب.

ورفض البرادعي الانضمام لأي حزب قائم من أجل الترشح للمنصب قائلا إن ذلك سيكون إقرارا منه بشرعية قواعد للعمل السياسي يراها غير مشروعة.

وطبقا للدستور يجوز لعضو واحد في الهيئة العليا لأي حزب مرخص له بالنشاط الترشح للمنصب بشرط أن يكون العضو قضى في المنصب عاما على الأقل قبل إعلان فتح باب الترشيح للانتخابات وألا تقل فترة النشاط المتصل للحزب عن خمس سنوات وأن يكون ممثلا بعضو منتخب واحد على الأقل في مجلس الشعب أو مجلس الشورى.

ويلزم لترشح المستقل الحصول على تزكية 250 على الأقل من الأعضاء المنتخبين في مجلسي الشعب والشورى والمجالس الشعبية المحلية للمحافظات بشرط ألا يقل عدد المؤيدين من أعضاء مجلس العشب عن 65 عضوا ومن أعضاء مجلس الشورى عن 25 عضوا وعن عشرة أعضاء من كل مجلس شعبي محلي في 14 محافظة.

وفي الشهر الماضي وافق البرادعي على قيادة جبهة للتغيير الديمقراطي ضمت نحو 30 سياسيا.

وسئل مبارك الذي يزور ألمانيا عما إذا كان يعتبر البرادعي الحائز على جائزة نوبل للسلام مناصفة مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية والحائز على أرفع وسام مصري بطلا قوميا فقال "لا نحتاج لبطل قومي من هنا أو هناك."

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط أن مبارك سيجري فحوصا طبية على هامش زيارته لألمانيا.
XS
SM
MD
LG