Accessibility links

مؤشرات عن احتمال الموافقة المشروطة على التراجع عن حل اتحاد كرة القدم


قال رئيس الهيئة المؤقتة لإدارة شؤون اتحاد كرة القدم هادي أحمد إنه لا يمانع في عودة رئيس وأعضاء اتحاد الكرة المنحل ليتسلموا مهامهم مجددا إذا كان قرار العودة سيفضي لرفع الحظر الرياضي المفروض على اللعبة.

ولفت أحمد إلى أهمية الاستئناس برأي الهيئة العامة للاتحاد، قائلا:

"نحن مع أي قرار وطني يخدم رياضتنا، لأننا مقبلون على بطولات خارجية من دونها لن تستطيع الكرة أن تتطور وأتمنى أن يؤخذ رأي الأندية الكبيرة في الهيئة العامة لأن أندية الزوراء والقوة الجوية والطلبة والشرطة والميناء والنجف والكرخ كانت وراء حل الاتحاد السابق ويجب أن يكون لها رأي في مسألة عودته".

وأشار نجم الكرة السابق إلى أنه لن يعمل مع أعضاء الاتحاد في حال اختيار عدد من اعضاء الهيئة المؤقتة للعمل معهم قبل إجراء الانتخابات المقبلة، قائلا:

"أنا مع رفع العقوبات عن الاتحاد المنحل ومع إجراء الانتخابات في مدة لا تتجاوز شهر أو أقل من ذلك، وعن عملي مع الاتحاد المنحل فإنني لن أعمل معهم وسأسعى للدخول في الانتخابات المقبلة".

وحذر أحمد من إمكانية حصول الاتحاد المنحل على مدة تمديد إضافية من الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) مناشدا رئيسه حسين سعيد بالعودة لممارسة عمله في بغداد مجددا، لأنه يتوفر على شعبية كبيرة بين العراقيين.

وحسب مصادر في اللجنة الأولمبية العراقية فإن الأيام القليلة المقبلة ستشهد تراجعا عن قرار حل الاتحاد العراقي لكرة القدم مقابل التمهيد لإجراء انتخابات اختيار الإدارة الجديدة للاتحاد في غضون 40 يوما من تأريخ القرار.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد ضياء النعيمي:
XS
SM
MD
LG