Accessibility links

logo-print

الخارجية الأميركية تعتذر لليبيا عن تعليقات تهكمية


اعتذرت وزارة الخارجية الأميركية يوم الثلاثاء عن تعليقات تهكمية أدلى بها المتحدث باسمها بشأن دعوة الزعيم الليبي معمر القذافي للجهاد ضد سويسرا.
وقال المتحدث باسم الوزارة فيليب كراولي الذي أدلى بتلك التعليقات للصحفيين "أدرك أن تعليقاتي الشخصية فهمت كهجوم شخصي على الرئيس." واضاف "هذه التعليقات لا تعكس السياسة الأميركية ولم يقصد بها الاهانة. اعتذر إذا كانت فهمت على هذا النحو."
ويبدو أن المتحدث يحاول باعتذاره انهاء خلاف دفع رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا إلى استدعاء مسؤولين تنفيذيين من شركات اكسون موبيل وكونوكو فيلبس واوكسيدنتال وهيس وماراثون هذا الاسبوع وتحذيرهم من أن الخلاف يمكن ان يضر بالشركات الأميركية في ليبيا.
XS
SM
MD
LG