Accessibility links

logo-print

باباندريو يتحدث عن دعم باراك اوباما لليونان في التعامل مع وضع أثينا الاقتصادي الصعب


قال رئيس الوزراء اليوناني جورج باباندريو إن الرئيس باراك أوباما أعرب عن دعمه للإجراءات التي اتخذتها اليونان للتعامل مع الوضع الاقتصادي الصعب الذي تواجهه.

وأشار باباندريو عقب لقائه أوباما في البيت الأبيض الثلاثاء إلى أن الرئيس أوباما أبدى ردا ايجابيا أيضا إزاء الأفكار المطروحة لملاحقة المضاربين.

وقال بابادريو:"أُتيحت أمامي الفرصة لاطلاع الرئيس أوباما على الوضع الاقتصادي في اليونان وبالطبع الإجراءات الطارئة التي اتخذناها لإعادة الاستقرار لاقتصادنا".

وقد أثارت بعضها إِشادات وردود فعل ايجابية من قبل المنظمات الدولية مثل البنك الدولي والبنك المركزي الأوروبي والعديد من القادة حول العالم. وقد أبدى الرئيس أوباما دعما كبيرا لما حققناه."

وشدد باباندريو على أنه لم يطلب من الولايات المتحدة أو أي جهة أخرى أية مساعدات لإنقاذ اقتصاد بلاده المنهار.

وأضاف:"لم نطلب أية مساعدات مالية. ولم نطلب أي كفالات مالية. لم نطلب هذه المساعدة من أحد. ما نقوم به هو أولا إعادة تنشيط اقتصادنا. وإننا نتخذ خطوات لوضع اقتصادنا على الطريق السليم وقد تم الاعتراف والإشادة بهذا الأمر من قبل الكثير من القادة الدوليين."

وأشار إلى أن بلاده تود أن تكون قادرة على الاقتراض في الأسواق الدولية مضيفا أن هذا الأمر يتطلب تدخل الاتحاد الأوروبي.

XS
SM
MD
LG