Accessibility links

غيتس يعرب عن قلقه من زيارة الرئيس الإيراني إلى أفغانستان


أعرب وزيرُ الدفاع الأميركي روبرت غيتس خلال زيارته أفغانستان عن قلقه من زيارة الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد لها.

وقال اثناء جولة قام بها في مركز لتدريب الجيش الأفغاني في كابل:

"كما قلت للرئيس كرزاي، نعتقد أنه يجب أن تكون لأفغانستان علاقات جيدة مع كل دول الجوار، ولكن نريد أيضا أن تتسم دول الجوار بالوضوح في تعاملها مع أفغانستان".

أما الرئيس الأفغاني فأوضح أن العلاقات بين كابل وطهران عميقةٌ وجيدة، وقال:

" تريد أفغانستان أن تكونَ علاقاتها جيدة مع كل دول الجوار ولا تريد أن يتمَ استخدام أراضيها كمنطلق لشن اعتداء على أي مكان آخر في المنطقة، كما أن أفغانستان لا تريد أن يتصارع جيرانُها مع آخرين على أراضيها "

ويرى عبد الغفور ليوال رئيسُ المركز الأفغاني للدراسات الإقليمية أن فكرة الإلتزام الأميركي بأفغانستان تلقى استحساناً لدى المسؤولين الإيرانيين ويضيف:

"إنهم لم يتطرقوا مطلقاً وبوضوح إلى مسألة مغادرة الولايات المتحدة أفغانستان، وانما يريدون دائما أن يحاربوا داخل أفغانستان إلى جانب الولايات المتحدة"
XS
SM
MD
LG