Accessibility links

logo-print

هجوم انتحاري على قاعدة عسكرية أفغانية يسفر عن مقتل خمسة أفراد من قوات الأمن الأفغانية


قالت الشرطة الأفغانية إن انتحاريا قتل خمسة من أفراد قوات الأمن الأفغانية عندما قاد شاحنة محملة بالمتفجرات مخبأة أسفل حمولة من الحطب إلى داخل قاعدة عسكرية أفغانية يوم الأربعاء.

وقال دولت خان زادران قائد شرطة اقليم بكتيا بجنوب شرقي البلاد إن الانتحاري قاد الشاحنة الصغيرة داخل القاعدة في منطقة برمل قرب الحدود مع باكستان. وقال أن أربعة أشخاص آخرين اصيبوا.

وقال ذبيح الله مجاهد وهو متحدث باسم طالبان بالهاتف من مكان مجهول إن الشاحنة تمكنت من دخول القاعدة بعدما اخترق مقاتلون شرطة الحدود الأفغانية، حسب ما ذكرت وكالة أنباء رويترز.

وزعم مجاهد أن الشاحنة كانت تحمل آلاف الكيلوغرامات من المتفجرات وأن الانتحاري أوقع خسائر فادحة بالقوات الأفغانية والأجنبية. وقالت قوة المساعدة الأمنية الدولية التي يقودها حلف شمال الأطلسي إنه لم يصب أحد من القوات الأجنبية.

وقالت الحكومة ومسؤولون أمنيون إنه في حوادث أخرى قتل انفجار قنبلة زرعت على جانب الطريق ثلاثة مدنيين في جنوب مرجة الأربعاء بينما قتل انفجار قنبلة اخرى طفلين في شمالها يوم الثلاثاء.
XS
SM
MD
LG