Accessibility links

logo-print

النساء اللواتي يتناولن حبوب منع الحمل يمكنهن العيش لفترة أطول


أظهرت دراسة أن النساء اللواتي يتناولن حبوب منع الحمل يمكنهن العيش لفترة أطول وهن أقل احتمالا للتعرض للوفاة بأمراض مثل السرطان أو أمراض القلب.

وقال باحثون بريطانيون إن دراستهم لم تجد صلة بين عقاقير منع الحمل وزيادة مخاطر الوفاة على المدى البعيد لدى النساء.

وقال ريتشارد اندرسون من جامعة ادنبره ووحدة العلوم التناسلية بمجلس البحوث الطبية إن "نتائج هذه الدراسة مطمئنة بشكل كبير وتوحي بأن الفوائد الصحية لحبوب منع الحمل على المدى البعيد تفوق أي مخاطر".

وقال فيليب هانافورد من جامعة أبردين والذي اشرف على الدراسة إن هذا البحث الذي نشر في مجلة بريتيش ميديكال جورنال الجمعة، تضمن متابعة 46 ألف امرأة على مدار 40 عاما، حيث أظهرت النتائج انه على المدى البعيد يكون لدى النساء اللواتي تناولن حبوب منع الحمل عن طريق الفم معدل أقل بكثير من الوفيات الناجمة عن أي سبب بما في ذلك أمراض القلب وجميع أنواع السرطان مقارنة بالنساء اللواتي لم يتناولها.

لكن العلماء قالوا إن نتائجهم ربما تكون صحيحة فقط بالنسبة للنساء اللواتي تناولن حبوبا من النوع القديم وليس من الأنواع الحديثة من هذه العقاقير حيث بدأت دراستهم في عام 1968.

وتتناول نحو 12 مليون امرأة في الولايات المتحدة ونحو 3 ملايين امرأة في بريطانيا حبوب منع الحمل.

وكانت تقارير سابقة قد أشارت إلى أن عقاقير منع الحمل ربما تزيد من مخاطر الوفاة في وقت مبكر وخاصة لدى النساء الأكبر سنا.
XS
SM
MD
LG