Accessibility links

logo-print

وليامز يقلل من احتمال حدوث مواجهة بين لبنان واسرائيل على الرغم من التهديدات العلنية


قال مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى لبنان مايكل وليامز إن الأوضاع على الحدود اللبنانية الإسرائيلية تعيش مرحلة طويلة من الهدوء والسلام وذلك رغم لهجة التصعيد المستمرة منذ عدة أسابيع بين البلدين.

وقلل المبعوث الدولي من أهمية هذه اللهجة في تصريحات للصحافيين عقب تقديمه تقرير الأمين العام الثاني عشر حول تنفيذ القرار 1701 الخاص بوقف النزاع الإسرائيلي اللبناني لمجلس الأمن الجمعة.

وقال: "إن تلك اللهجة العدائية تخالف روح القرار 1701 ولا تخدم تسوية القضية. ولكنني أبلغت المجلس أنه أثناء لقاءاتي الخاصة مع المسؤولين اللبنانيين والإسرائيليين، ورغم تصريحات الجانبين العلنية، وجدت أن الجانبين يبديان التزاما بإنهاء الحالة العدائية بينهما وبتطبيق 1701."

وقال وليامز إن عدة عقبات تقف أمام تطبيق القرار حتى الآن، ومنها استمرار اختراق إسرائيل المجال الجوي اللبناني، واحتلالها الجزء الشمالي من قرية الغجر. ولام أيضا الجانب اللبناني لأنه لم يوقف حتى الآن الخرق المتكرر لحظر نقل السلاح الذي تفرضه قرارات الأمم المتحدة على الأطراف اللبنانية غير الرسمية.

في هذا السياق، جدد مندوب لبنان الدائم في الأمم المتحدة نواف سلام مطالبة بلاده الهيئات الدولية بالتدخل من أجل وقف انتهاك إسرائيل للأجواء اللبنانية:
XS
SM
MD
LG