Accessibility links

علاوي يبدي استعداده للتحالف مع المالكي من أجل عراق موحد وديموقراطي


أشاد رئيس الوزراء العراقي السابق إياد علاوي بالدور الذي تؤديه سورية في دعم استقرار العراق ووصفه بأنه دور كبير ومهم. وأعرب علاوي في حديث لصحيفة الوطن السورية في عددها الصادر اليوم عن أمله في إزالة التوتر السوري العراقي الذي افتعلته حكومة نوري المالكي حسب تعبيره.

كما أبدى علاوي استعداده للتحالف مع المالكي خدمة للعراق وشدد على ضرورة أن يكون العراق موحدا وديمقراطيا وخاليا من الطائفية السياسية، ويقوم على المصالحة الوطنية.
وأضاف علاوي أن العراق بحاجة إلى دعم عربي، كما تعهد في حال فوزه في الانتخابات بإقامة علاقات طيبة وطبيعية مع إيران.

وعن العلاقات العراقية الأميركية قال رئيس الوزراء العراقي الأسبق إن العلاقات بين الجانبين تقوم على مبدأ الاحترام المتبادل والحرص على الحفاظ على وحدة العراق، ووصف الولايات المتحدة بأنها دولة صديقة للعراق.

قائمة المالكي تواصل تقدمها

من ناحية أخرى، أظهرت نتائج جزئية للانتخابات التشريعية أن قائمة المالكي تواصل تقدمها في جنوب البلاد حيث جاءت في الطليعة في محافظة كربلاء تليها قائمة رئيس الوزراء الأسبق اياد علاوي.
وتعكس النتائج الجزئية التي أُعلنت اليوم ما نسبته عشرة بالمئة فقط من بطاقات الاقتراع التي تم فرزها حتى الآن.

عملية غير دستورية

على صعيد متصل، وصف طارق الهاشمي نائب الرئيس العراقي والمرشح على القائمة العراقية التي يتزعمها رئيس الوزراء الأسبق اياد علاوي، عملية استبعاد مرشحين على قائمة "العراقية" بأنها غير دستورية.

وأضاف الهاشمي في حديث لصحيفة الشرق الأوسط أن كتلة "العراقية" كانت هي المستهدفة بسبب تبنيها للمشروع الوطني، الذي يمثل عبورا جريئا للخطوط الطائفية والفئوية على حد قوله.
XS
SM
MD
LG