Accessibility links

logo-print

اشتباكات بين مسلمين ومسيحيين في شمال مصر تسفر عن إصابة واعتقال عدد من الأفراد


أصيب 24 شخصا في اشتباكات وقعت السبت بين مسلمين ومسيحيين أقباط شمال مصر. ووقع الاشتباك في محافظة مرسى مطروح الواقعة على ساحل البحر المتوسط بسبب خلاف حول بناء سور يعتقد المسلمون من أهالي المنطقة أنه بُني بهدف الاستيلاء على قطعة أرض وضمها لكنيسة الشهيدين في المنطقة.

وفي المقابل، أكد الأقباط من أهالي المنطقة أن الغرض من بناء السور هو ضمه إلى مبنى الخدمات الطبية والاجتماعية الذي يتبع الكنيسة.

وفرضت قوات الأمن طوقا أمنيا حول المنطقة واعتقلت نحو 20 شخصا بعد الاشتباك الذي شارك فيه نحو 400 مواطن من الجانبين.

وانتشرت قوى الأمن المصرية بأعداد كبيرة وبقيت طوال الليل لتجنب وقوع صدامات جديدة.

ويشكل الأقباط في مصر اكبر الطوائف المسيحية في الشرق الأوسط، ويقدر عددهم بين 6 بالمئة و 10 بالمئة من إجمالي عدد السكان البالغ 80 مليونا.

ويذكر أنه في السادس من يناير/كانون الثاني عشية عيد الميلاد لدى الاقباط، فتح مسلمون النار على مواطنين اقباط فقتلوا ستة منهم اضافة الى شرطي مسلم.

وتجري محاكمة المتورطين في هذه العملية امام محكمة امن الدولة العليا في قنا.
XS
SM
MD
LG