Accessibility links

logo-print

قوى سياسية في البصرة تطالب بالإسراع في إعلان نتائج الانتخابات


قال محسن حامد رئيس المجلس السياسي الذي يتكون من غالبية الأحزاب والحركات السياسية في محافظة البصرة إن تأخر الإعلان عن النتائج يثير قلق مختلف الكيانات المشاركة في الانتخابات النيابية التي جرت في السابع من آذار/ مارس الجاري.

وطالب حامد في مؤتمر صحفي عقد في البصرة اليوم "بإعلان النتائج التفصيلية لكل محطة انتخابية على الموقع الالكتروني للمفوضية" بأسرع وقت ممكن.

من جانبه، قال نائب رئيس المجلس مازن المازني إن"المفوضية ليست جديدة العهد بإدارة وتنفيذ الانتخابات، لذا كان ينبغي أن تعلن النتائج بعد ثلاثة أيام من إجراء الانتخابات مثلما هو متبع في الكثير من الدول".

وأبدى المازني رفضه لأي تدخل سياسي عراقي في عمل المفوضية فضلا عن الأطراف الخارجية، مشيرا إلى احتمال اللجوء إلى "خطوة ثانية" في حال تأخير إعلان المفوضية لنتائج الانتخابات.

يذكر أن المجلس السياسي الذي تأسس عام 2006 يضم معظم الأحزاب والحركات السياسية في محافظة البصرة من أبرزها المجلس الأعلى الإسلامي العراقي ومكتب الصدر وحركة الوفاق الوطني والحزب الإسلامي وتجمع الوحدة الوطنية والحزب الشيوعي.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد البريكان:
XS
SM
MD
LG