Accessibility links

logo-print

ميتشل يرجئ زيارة للشرق الأوسط بانتظار رد إسرائيلي رسمي بشأن الاستيطان


أعلن مكتب الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز أن المبعوث الأميركي الخاص إلى الشرق الأوسط جورج ميتشل أرجأ جولته التي كانت مقررة الثلاثاء إلى المنطقة، وسط التوتر الذي تشهده العلاقات بين البلدين الحليفين.

وقال المكتب في بيان أن "سفارة الولايات المتحدة في إسرائيل اتصلت بمكتب الرئاسة لإبلاغه بأن ميتشل لن يصل إلى إسرائيل اليوم".

وكانت وكالة رويترز قد نقلت عن مسؤولين أميركيين نبأ إرجأ ميتشل زيارته.

وأضاف المسؤولان للوكالة أن ميتشل ينوي مغادرة واشنطن اليوم الثلاثاء لكن هذا غير مؤكد وربما يتوجه مباشرة إلى موسكو للمشاركة في محادثات اللجنة الرباعية المؤلفة من الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة وروسيا والولايات المتحدة.

وتحدث المسؤولان بعد أن رفض رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أمس الاثنين وضع أي قيود على بناء منازل لليهود في القدس وحولها.

وكان نتانياهو قد أعلن الاثنين أن البناء في المستوطنات في القدس الشرقية سيستمر، كما هو الحال منذ 42 عاما.

بدورها، أعلنت السلطة الفلسطينية أنها لن تجري أي محادثات مع الجانب الإسرائيلي في ظل استمرار سياسة الاستيطان.

وتعليقا على تصريحات نتانياهو الاستمرار في سياسة الاستيطان، قال نبيل أبو ردينة المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية إن هذه السياسة لا تساهم في إيجاد المناخ المناسب لاستئناف عملية السلام، مطالباً الإدارة الأميركية واللجنة الرباعية الدولية التي ستجتمع قريبا باتخاذ خطوات تمنع إسرائيل من الاستمرار في سياسة الاستيطان.

من جانبه، حذر احمد قريع رئيس دائرة شؤون القدس في منظمة التحرير الفلسطينية من خطورة المخططات الإسرائيلية الرامية إلى ما وصفه بإخراج مدينة القدس من أي حل واستكمال عملية ضمها بشكل نهائي.

وكانت واشنطن قد قالت إنها لا تزال تنتظر من الحكومة الإسرائيلية إيضاحات طلبتها منها وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون بشأن الاستيطان.

وفي حين أكد المتحدث باسم الخارجية فيليب كراولي أن إسرائيل "حليف استراتيجي للولايات المتحدة وستبقى كذلك"، أوضح من جهة ثانية أن واشنطن تنتظر "جوابا رسميا" من نتانياهو بشأن الاستيطان في القدس الشرقية بشكل خاص.

وقال كراولي أيضا إن الأسئلة التي وجهتها كلينتون لنتانياهو لا تشمل "فقط تفاصيل المشروع المتداول بل مدى رغبة الأطراف بالمشاركة جديا في عملية السلام".

XS
SM
MD
LG