Accessibility links

وزراء خارجية دول الساحل الافريقي يجتمعون لتنسيق مواجهة أعمال القاعدة الارهابية


يجتمع وزراء خارجية دول الساحل الأفريقي في الجزائر لتنسيق مواجهة أعمال الإرهاب والإختطاف التي يمارسها تنظيم القاعدة في المنطقة، ويشارك في الاجتماع وزراء خارجية الجزائر، وبوركينا فاسو، وتشاد، وليبيا، ومالي، وموريتانيا والنيجر.

وتقول مارينا اوتاوي مديرة برنامج الشرق الاوسط في مؤسسة كارنيغي للسلام الدولي:

"أعتقد أن هناك ما يهدد الإستقرار بمعنى أن من بين هذه الدول من لا تحظى بالإستقرارالتام، وليست تلك بالمنظمة التي تخاطر بالإستيلاء على دولة ما. "

وتأمل الولايات المتحدة في أن يؤدي التنسيق بين تلك الدول إلى إحكام الخناق حول تنظيم القاعدة والقضاء على خطرها في المنطقة، كما تعد بتقديم العون والمساعدة.

وهنا تقول مارينا اوتاوي ان زيادة المشاركة الاميركية قد تسفر عن نتائج عكسيه:

"أعتقد ان الامر مطروح للنقاش، فهل من مصلحة هذه الحكومات جميعا ان تتجمع معا وتتعاون، خصوصا مع القوات الاميركيه لتشكيل جبهة موحدة، لأنها بذلك تشجع هذه الجماعات المختلفة على الوحدة أيضا وبالتالي فقد تنتج عواقب غير متوخاة."

اشادة بمكافحة الارهاب في المغرب العربي
XS
SM
MD
LG