Accessibility links

logo-print

الحكومة اليمنية تشدد الإجراءات الأمنية خوفا من هجمات قد يشنها تنظيم القاعدة


أعلنت وزارة الداخلية اليمنية الأربعاء تشديد الإجراءات الأمنية حول المنشآت النفطية والمرافق البحرية وتأمين الخطوط الملاحية لناقلات النفط وحمايتها، وذلك خوفا من هجمات قد يشنها تنظيم القاعدة انتقاما للغارات التي يشنها الجيش ضد مقاتليه.

وأوضحت الوزارة في بيان على موقعها الالكتروني أن "توجيهات صارمة صدرت للأجهزة الأمنية ومصلحة خفر السواحل لرفع حالة التأهب والتحلي باليقظة لمواجهة الأعمال الإرهابية المحتملة، والتي قد تقوم بها العناصر الإرهابية من تنظيم القاعدة انتقاما من الضربات النوعية القاسية التي وجهت لأوكار الإرهاب في أكثر من محافظة".

وأضاف البيان أن هذه الإجراءات تشمل "المنشآت النفطية والمرافق البحرية بالإضافة إلى تأمين الخطوط الملاحية لناقلات النفط وحمايتها".

وأكدت الوزارة أن الأوامر صدرت إلى الأجهزة الأمنية في محافظات شبوة وأبين وعدن وحضرموت وتعز والحديدة "بمضاعفة مراقبتها للشريط الساحلي لضبط القوارب المشبوهة التي قد تستخدم من قبل العناصر الإرهابية في تنفيذ أعمالها الانتقامية".

ويأتي الإعلان عن هذه الإجراءات الأمنية بعد ثلاثة أيام من الغارات الجوية التي استهدفت مقاتلين للقاعدة في جنوب شرق البلاد وأسفرت عن مقتل قائد التنظيم في محافظة ابين واثنين من مقاتلي القاعدة.
XS
SM
MD
LG