Accessibility links

قتل مواطن مسيحي يبلغ من العمر 54 عاما بإطلاق نار من قبل مسلحين مجهولين في منطقة الساعة وسط الموصل صباح اليوم الأربعاء.

وفي حديث مع "راديو سوا" قال مسؤول علاقات الحركة الديموقراطية الآشورية دريد حكمت زوما إن "المواطن صباح يعقوب آدم تعرض إلى عملية اغتيال صباح هذا اليوم أمام مدرسة شمعون الصفا بمسدس كاتم للصوت".

زوما أرجع أسباب استهداف المسيحيين والأقليات العراقية إلى ما اسماه بأجندات "خارجية وداخلية لم يتم الكشف عنها لحد الآن بالرغم من وجود معلومات لدى الأجهزة الأمنية بأن هنالك أناس مشتبه بهم ومتهمون بعمليات الاغتيال".

من جانبها استنكرت عضو مجلس محافظة نينوى نغم اليعقوبي استمرار عمليات الاعتداء على المسيحيين، مطالبة المنظمات الدولية بالعمل على فتح تحقيق دولي يكشف عن الجهات التي تقف وراء عمليات استهداف الأقليات في المحافظة.

وشهدت محافظة نينوى عودة أكثر من 70 عائلة مسيحية مهجرة شاركت في الانتخابات البرلمانية يوم السابع من الشهر الجاري ما شجع على عودة عوائل أخرى في الأيام التالية فضلا عن استئناف موظفي الدولة من المسيحيين أعمالهم في المؤسسات الحكومية.

المزيد من التفاصيل مع مراسل "راديو سوا" في الموصل أحمد الحيالي:

XS
SM
MD
LG