Accessibility links

اتهمت وسائل الإعلام الحكومية في الصين يوم الأحد غوغل بأن لها جدول أعمال سياسيا "باتهامها الحكومة الصينية بلا أساس" بدعم هجمات متسللي الانترنت وبمحاولة تصدير ثقافتها وقيمها وأفكارها الخاصة.

وفي تعليق وقعه ثلاثة من كتاب وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) سعت الوكالة الحكومية أيضا إلى الدفاع عن الرقابة التي تفرضها الحكومة على الانترنت والتي أشارت غوغل اكبر محرك بحث عالمي على الانترنت إلى أنها احد أسباب احتمال انسحابها من الصين.

وقالت غوغل منذ شهرين إنها كانت هدفا لهجمات لمتسللين منبعها الصين مضيفة أنها لن تقبل بعد الآن الالتزام بقواعد بكين الخاصة بالرقابة حتى إذا كان ذلك يعني إغلاق موقعها باللغة الصينية.

ومنذ ذلك الحين تردد أن الجانبين وصلا إلى طريق مسدود رغم أن الرئيس التنفيذي غوغل اريك شميت قال انه يأمل أن تتمخض المحادثات مع المسؤولين الصينيين عن نتيجة قريبا.

XS
SM
MD
LG