Accessibility links

logo-print

الفيفا يبحث شكوى الاتحاد الجزائري ضد نظيره المصري منتصف الشهر المقبل


حدد الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" جلسة تحقيق في الـ15 من إبريل/نيسان المقبل، لتحديد فشل الاتحاد المصري للعبة من عدمه في تأمين سلامة المنتخب الجزائري خلال تصفيات كأس العالم 2010.

وكانت حافلة المنتخب الجزائري تعرضت إلى اعتداء بالحجارة في الطريق بين المطار وفندق إقامته الذي يبعد دقائق معدودة بعد وصوله العاصمة المصرية في 14 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي ضمن الجولة السادسة الأخيرة من منافسات المجموعة الإفريقية الثالثة، ما أدى إلى إصابة ثلاثة لاعبين، ففتح الفيفا تحقيقا تأديبيا في حق الاتحاد المصري.

وستحدد الجلسة ما إذا كان الاتحاد المصري اتخذ الإجراءات الملائمة لتأمين سلامة البعثة الجزائرية، وبحال تم التأكد من عدم توفرها، قد يغرم الاتحاد المصري أو يضطر لخوض مباريات داخل أبواب موصدة أو في بلد محايد.

وشهدت المواجهات بين المنتخبين المصري والجزائري أحداث شغب، في مصر وفي السودان خلال المباراة الفاصلة التي آلت نتيجتها لصالح الجزائر 1-صفر وبالتالي التأهل إلى مونديال جنوب إفريقيا 2010 .
XS
SM
MD
LG