Accessibility links

الخارجية الأميركية تعلن ان واشنطن قد تستأنف تقديم معونات غذائية إلى كوريا الشمالية


أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية الثلاثاء ان الولايات المتحدة قد تستأنف تقديم المساعدات إلى كوريا الشمالية في حال وافق النظام على قبولها بعد ان كان قد رفضها قبل عام.

وقال فيليب كراولي خلال لقائه اليومي مع الصحافيين ان "شعب كوريا الشمالية بحاجة ماسة لبعض السلع وفي حال وافقت كوريا الشمالية على مساعدة الأسرة الدولية بما فيها الولايات المتحدة فنحن سنوافق على البدء بتقديمها".

500 ألف طن مواد غذائية

وكانت الولايات المتحدة قد وافقت في يونيو/حزيران 2008 على توزيع 500 ألف طن من المواد الغذائية في كوريا الشمالية بينها 400 ألف طن عبر برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة والباقي من قبل منظمات غير حكومية. ولكن في مارس/آذار 2009، أوضحت كوريا الشمالية وبدون أي تفسير انه ترفض من الآن وصاعدا المساعدة الغذائية الاميركية.

وأضاف كراولي انه في حال استأنفت الولايات المتحدة تقديم المساعدة فإنها ستعمل على ان يتم توزيعها بشكل جيد على شعب كوريا الشمالية وان لا تتحول إلى مجموعات أخرى مثل العسكريين.

الوضع الغذائي مستمر في التدهور

وكانت الأمم المتحدة أوضحت في تقرير الأسبوع الماضي ان الوضع الغذائي في كوريا الشمالية لا يكف عن التدهور. وأشارت إلى ان المجاعة التي نتجت عن نقص في الموارد والإجراءات الاقتصادية التي لجأ إليها النظام أدت إلى وفاة مئات آلاف الكوريين الشماليين في التسعينيات.
XS
SM
MD
LG