Accessibility links

زيباري يقول إن انسحاب العراق من القمة العربية لم يعد مطروحا


قال وزير الخارجية هوشيار زيباري إن انسحاب العراق من القمة العربية التي من المقرر انعقادها في مدينة سرت الليبية بعد يوم غد السبت لم يعد مطروحا، وأكد أن الوفد العراقي يساهم في إنجاح هذه القمة المهمة، على حد تعبيره.

وأوضح زيباري أن بغداد كانت لديها بعض التحفظات حول التحضيرات التي سبقت عقد القمة وكانت هناك بعض المواقف السلبية، في إشارة إلى استقبال القيادة الليبية شخصيات بارزة في حزب البعث المنحل.

ولفت زيباري إلى أن قرار مواصلة المشاركة في القمة جاء بعد اتصالات مع رئاستي الجمهورية والوزراء.

وأضاف زيباري أن العراق يحتفظ بحقه باتخاذ أي موقف آخر في حال تخللت القمة مفاجآت من شأنها أن تضر أو تهين الشعب العراقي وحكومته، مشيرا إلى أن استجابة الوزراء العرب كانت جيدة وعبرت عن تضامن عربي قوي مع العراق حتى من ليبيا ورئاسة المؤتمر.

وعلى الصعيد ذاته، شارك وكيل وزارة الخارجية لبيد عباوي في الاجتماعات الوزارية التي تنعقد في مدينة سيرت الليبية على هامش اجتماعات القمة.

وقال بيان لوزارة الخارجية إن عباوي شارك في اجتماعات هيئة تنفيذ القرارات والالتزامات الخاصة بالقمة العربية، والتي تم خلالها التقرير النهائي للقرارات التي صدرت عن قمة الدوحة السابقة وما تم انجازه حتى الآن.

وأشار البيان إلى أن المجتمعين رحبوا بالانتخابات التشريعية التي جرت في العراق وأشادوا بمشاركة الناخبين وتمسكهم بالعملية السياسية الديمقراطية.

وفي وقت سابق، قال علي الموسوي المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء إن الحكومة العراقية قررت خفض تمثيلها الدبلوماسي في القمة العربية المقرر انطلاق أعمالها في مدينة سرت الليبية بعد غد السبت.

XS
SM
MD
LG