Accessibility links

logo-print

علاوي يبدي استعداده للعمل مع جميع الأطراف والمالكي يعتبر النتائج "غير نهائية"


ما إن أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات نتائج الانتخابات التي أظهرت فوز قائمة "العراقية" بحصة الأسد من مقاعد البرلمان،91 مقعدا، حتى سارع زعيمها إياد علاوي إلى ابداء استعداده للتعاون مع جميع الفرقاء السياسيين لتشكيل الحكومة المقبلة. في وقت جدد فيه زعيم "ائتلاف دولة القانون" رئيس الحكومة نوري المالكي الذي حصلت قائمته على 89 مقعدا الدعوة لإعادة فرز بطاقات الاقتراع يدويا.

فقد أكد رئيس قائمة "العراقية" إياد علاوي استعداده للعمل مع جميع الأطراف التي فازت في الانتخابات وتلك التي لم تفز لتشكيل الحكومة المقبلة.

وصرح علاوي للصحافيين أن نتائج الانتخابات تعني تكليف قائمة "العراقية" بتشكيل الحكومة المقبلة والعمل مع جميع الأطراف التي فازت أو التي لم تفز لتشكيل الحكومة.

وتابع علاوي أن العراق مستعد لمد يد الأخوة لكل دول الجوار سوريا والسعودية وتركيا وإيران والأردن والكويت على أساس التواصل وعدم التدخل في الشوؤن الداخلية.

وحصل الائتلاف الوطني على 70 مقعدا كما فازت كتلة التحالف الكردستاني بـ 43 مقعدا فيما حصلت قائمة التغيير الكردية على ثمانية مقاعد وقائمة التوافق العراقي على ستة مقاعد وتعادل ائتلاف وحدة العراق والاتحاد الإسلامي الكردستاني بحصولهما على أربعة مقاعد والجماعة الإسلامية الكردستانية حصلت على مقعدين.

وتوزعت المقاعد التعويضية الثمانية الخاصة بالأقليات على قائمة الرافدين المسيحية بثلاثة مقاعد والمجلس الشعبي الكلداني السرياني الآشوري بمقعدين، فيما فاز خالد أمين بالمقعد المخصص للصابئة المندائيين ومحمد جمشيد عبد الله بمقعد الشبك وفازت الحركة الأيزيدية من أجل الإصلاح والتقدم بمقعد الأيزيديين.

وسارع رئيس الوزراء نوري المالكي إلى عقد مؤتمر صحفي دعا فيه المفوضية إلى معالجة ما وصفه بالخلل في نتائج الانتخابات، وجدّد دعوته لإعادة عد بطاقات الاقتراع بشكل يدوي.

كما دعا المالكي إلى إلغاء الأصوات التي حصل عليها مرشحون غير خاضعين للمعايير التي تشترطها عملية المشاركة في الانتخابات. وقال إن عددا من أعضاء المفوضية غادروا الاجتماع الذي عقد قبل إعلان النتائج احتجاجا على النتائج. كما أكد المالكي أنه سيمضي قدما في تشكيل تحالف يخوله تشكيل الحكومة المقبلة.

وتنص المادة 76 من الدستور العراقي على أن يكلف رئيس الجمهورية، مرشح الكتلة النيابية الأكثر عدداً، بتشكيل مجلس الوزراء.

التفاصيل في تقرير أحمد جواد مراسل "راديو سوا" في بغداد:

XS
SM
MD
LG