Accessibility links

logo-print

إنطلاق رالي أبو ظبي الصحراوي 2010 للسيارات والشاحنات والدراجات النارية


تنطلق اليوم السبت منافسات النسخة الثانية من رالي أبوظبي الصحراوي التي تستمر حتى 1 إبريل/نيسان المقبل بمشاركة 111 متسابقا وسط منافسة مفتوحة للفوز بأول ألقاب الموسم 2010 في فئات السيارات والشاحنات والدراجات النارية.
ويكتسب رالي ابوظبي الصحراوي أهميته لكونه الجولة الأولى من بطولة العالم للراليات الصحراوية للسيارات والشاحنات (فيا) وكأس العالم للدراجات النارية (فيم).

وتنطلق المنافسات اليوم بالمرحلة الاستعراضية قبل أن يتسابق السائقون في تضاريس جغرافية صعبة ويمر بخمس معالم حضارية وسياحية وطبيعية في مختلف أنحاء إمارة ابوظبي، وهي حلبة مرسى ياس ونادي الفرسان ومسجد الشيخ زايد وتل مرعب ومنتجع قصر السراب في صحراء ليوا.

ويبدو فريق "اكس رايد" الذي يقوده الروسي ليونيد نوفيتسكي وملاحه الألماني اندرياس شولتز مرشحا فوق العادة لإبقاء اللقب في حوزته للعام الثاني على التوالي. ويتطلع الإماراتي يحيى بالهلي إلى إحراز اللقب وتخطي حاجز المركز الثاني الذي لازمه في آخر نسختين، ولو نجح في ذلك فسيصبح رابع سائق عربي يحقق هذا الإنجاز بعد مواطنه محمد بالعرطي عامي 1991 و1992 والقطريين سعيد الهاجري عام 1993 وناصر صالح العطية عام 2008.

وفي فئة الدراجات النارية، يبدو الاسباني مارك كوما بدون منافس جدي لذلك سيكون المرشح الأول للاحتفاظ بلقبه وإحرازه للعام الرابع في تاريخ مشاركته في الرالي الإماراتي.

وأكد محمد بن سليم بطل الراليات السابق ونائب رئيس الإتحاد الدولي للسيارات رئيس نادي الإمارات للسيارات والسياحة إن "رالي ابوظبي الصحراوي 2010 سيشهد منافسة قوية من خلال مشاركة مجموعة من أبرز الأسماء في عالم الراليات.
XS
SM
MD
LG