Accessibility links

logo-print

قوات الأمن الإيطالية تعلن العثور على طرد مشبوه موجه إلى رئيس الحكومة سيلفيو برلسكوني


أعلنت قوات الأمن الايطالية السبت العثور قرب ميلانو على طرد مشبوه موجه إلى رئيس الحكومة سيلفيو برلوسكوني بينما اشتعلت النيران في طرد آخر في نفس المدينة مما أدى إلى إصابة أحد موظفي البريد بجروح.

وأعلن الدرك في العاصمة الاقتصادية للبلاد العثور مساء الجمعة في مكتب بريد بضواحي ميلانو على ظرف كبير يحتوي على رسالة تهديد موجهة إلى برلسكوني كتب عليها "سوف تنتهي كالفأر" وإلى قياديين آخرين من حزب شعب الحرية مرفق برصاصة.

وكانت الرسالة موجهة إلى منزل برلسكوني الخاص في منطقة ميلانو.

وتوجه برلسكوني السبت الى سرت في ليبيا حيث سيلقي خطابا أمام القمة العربية المنعقدة في هذه المدينة.

وأفادت وكالة انسا أن الرسالة المجهولة المصدر تتضمن أيضا رسوما تمثل وجوها بشرية كتبت تحتها أسماء أربعة من قادة حزب شعب الحرية بينهم اينيازيو لا روسا وزير الدفاع.

واشتعل طرد آخر فجر السبت في مركز فرز الرسائل في بريد ميلانو متسببا في إصابة موظف بحروق في يديه كما أفادت الشرطة.

وأعلن مقر حاكم ميلانو أن الطرد المفخخ كان يتضمن أيضا تهديدات ضد وزير الداخلية روبرتو ماروني وتبنته الاتحادية الفوضوية غير الرسمية.

وكانت الاتحادية الفوضوية قد وضعت طردا ملغما في ديسمبر/كانون الأول الماضي في أحد ممرات جامعة بوشوني في ميلانو.
XS
SM
MD
LG