Accessibility links

البريطاني باتون يحافظ على لقبه بعد فوزه ببطولة ملبورن الكبرى لسباق سيارات الفورمولا1


حافظ بطل العالم سائق ماكلارين مرسيدس البريطاني جنسون باتون على لقبه بعد فوزه بجائزة ملبورن الكبرى على حلبة البرت بارك اليوم الأحد، ضمن المرحلة الثانية من بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا1.

وجاء باتون البالغ من العمر 30 عاما في المركز الأول متقدما على البولندي روبرت كوبيتسا سائق رينو والبرازيلي فيليبي ماسا سائق فيراري في السباق الذي شهد سلسلة من الحوادث.

وقطع باتون المسافة البالغة 307.574 كيلومترا في زمن قدره 1.33.36 ساعة، بمعدل سرعة 197.144 كيلومترا/الساعة، وهو الفوز الثامن في مسيرته الاحترافية.

وظل الاسباني فرناندو ألونسو سائق فيراري وبطل جائزة البحرين الأخيرة متصدرا ترتيب بطولة العالم برصيد 37 نقطة رغم حلوله رابعا، أمام زميله ماسا برصيد 33 نقطة) وأصبح باتون ثالثا برصيد 31 نقطة. ولدى الصانعين عززت فيراري صدارتها بـ70 نقطة مقابل 54 لماكلارين و29 لمرسيدس جي بي.

ودفع الألماني مايكل شوماخر بطل العالم سبع مرات وسائق مرسيدس جي بي ثمن حوادث الثواني الأولى، فدخل المرآب لتبديل جناح سيارته الأمامي أثناء دخول سيارة الأمان مما تسبب في تعطيله، نظرا للحادث الكبير الذي حصل بين الألماني نيكو هالكنبرغ سائق وليامز كوزوورث والياباني كاموي كوباياشي سائق ساوبر فيراري، كما انسحب السويسري سيباستيان بويمي سائق تورو روسو فيراري.

ودخلت معظم السيارات إلى المرآب لتبديل الإطارات لتناسب حالة الطقس الطارئة والأمطار، وساهم تأخر ماسا في تقدم باتون إلى المركز الثاني، والبولندي روبرت كوبيتسا سائق رينو إلى المركز الثالث، والألماني نيكو روزبرغ سائق مرسيدس جي بي إلى المركز الرابع، كما استغل البريطاني لويس هاميلتون بطل العالم عام 2008 وسائق ماكلارين الحوادث والأمطار ليتقدم من المركز الـ11 إلى المركز السابع بعد 11 لفة.

ودفع الاسترالي مارك ويبر ثمن الهجوم العنيف لهاميلتون، فخرج عن المسار مؤقتا في اللفة الـ16 وواصل هاميلتون تقدمه الصاروخي ليصبح سادسا، ثم اجتاز ماسا في اللفة 22 ليصبح خامسا واجتاز روزبرغ في اللفة 26، بالتزامن مع خروج المتصدر فيتيل الذي عانى من مشكلة في المكابح لدى دخوله احد المنعطفات فخرج عن المسار ليواجه المصير ذاته في استراليا للعام الثالث على التوالي، تاركا الصدارة لباتون، يليه مفاجأة المسابقة كوبيتسا.

وقدم هاميلتون سباقا قويا للغاية وكان أحد أبرز نجومه قبل أن يصدمه ويبر من الخلف في حادث درامي في اللفة قبل الأخيرة، ليحل في المركز السادس.

وجاء سباق الألماني مايكل شوماخر مخيبا فحصد النقطة الأخيرة بحلوله عاشرا في السباق الذي أحرز لقبه سابقا أربع مرات. وتابع باتون مشواره القوي نحو خط النهاية الذي أعلن ختامه الممثل العالمي جون ترافولتا.
XS
SM
MD
LG