Accessibility links

logo-print

تحور جين واحد في الطماطم يزيد المحصول بنسبة 60 بالمئة


توصلت دراسة نشرت نتائجها في دورية Nature Genetics الأحد إلى أن تحورا في جين واحد في ثمار الطماطم يمكن أن يجعلها فائقة الإنتاج وقادرة على توليد فاكهة تحتوي على نسبة أكبر من السكر.

وقال الباحث زاكاري ليبمان الذي شارك في الدراسة إن الدراسة أظهرت أيضا أن استخدام أساليب الزراعة التقليدية يمكن أن يزيد المحاصيل بشكل كبير، كما هو الأمر مع استخدام النباتات المعدلة وراثيا.

وكتب ليبمان وزملاؤه من مختبر كولد سبرنج هاربور في نيويورك في دورية Nature Genetics أن التحور في نسخة واحدة من الجين زاد محصول الطماطم بنسبة تصل إلى 60 في المئة كما زاد محتوى السكر.

وأضاف ليبمان أن قوة زيادة المحصول للجين المعروف باسم عنقود الزهرة الواحدة والذي يتحكم في وقت الإزهار، نجحت في أنواع مختلفة من الطماطم وفي بيئات متنوعة.

وأوضح الباحث أنه بغض النظر عن نوع التربة وبغض النظر عن طريقة الري المعتمدة أو نوع السماد المستخدم سيحصل دائما تأثير ما، مضيفا "نحاول أن نبقيه معتدلا ونقول 60 بالمئة أحيانا يكون أقل قليلا وفي بعض الأحيان أعلى."

وأوضح ليبمان أن نتيجة هذه الدراسة قد يكون لها أثر كبير على الزراعة وأن الخطوة التالية هي النظر في أثر ذلك على الذرة وفول الصويا ومحاصيل أخرى.
XS
SM
MD
LG