Accessibility links

هآرتس: الجزائر تعتقل عميلا في الموساد يحمل جواز سفر إسبانيا


قالت صحيفة هآرتس في عددها الصادر الثلاثاء إن السلطات الجزائرية اعتقلت عميلا إسرائيليا في وكالة الاستخبارات الإسرائيلية "الموساد" في مدينة حاسي مسعود بالقرب من مكتب مصري يقدم خدمات لها علاقة بشركات البترول، حسب ما ذكرت صحيفة النهار الجديد الجزائرية.

وبحسب ما ذكرته المصادر الجزائرية فإن العميل الإسرائيلي دخل الجزائر بجواز سفر مزور يحمل اسم رجل إسباني يدعى ألبيرتو فاغيلو يبلغ من العمر 35 عاما وأمضى عشرة أيام في الجزائر قبل أن يتم اعتقاله.

"العميل تلقى المساعدة"

وذكرت الصحيفة الجزائرية أن العميل الإسرائيلي تمكن من دخول المنطقة البترولية بواسطة ضمانة وفرها له "أربعة موظفين مصريين يعملون في شركة أوراسكوم،" مشيرة إلى أن ما يؤكد المعلومات هو أن الجاسوس الإسرائيلي كان يتنقل معهم في نفس السيارة قبل أن يؤجر مركبة خاصة به."

وقالت الصحيفة الجزائرية إن العميل الإسرائيلي حصل على تأشيرة الدخول إلى الجزائر من سفارة جزائرية في أوروبا قبل أن يتوجه إلى الجزائر عن طريق برشلونة.

ويأتي هذا النبأ بعد أسبوع من فقدان مواطن إسرائيلي لعدة أيام في الجزائر كان يحمل أيضا جواز سفر إسبانيا مما أثار تكهنات تشير إلى أن تنظيم القاعدة ربما يكون قد اختطف الرجل.

تدخل الـFBI

وتقول مصادر جزائرية إن نائب مدير مكتب المباحث الفيدرالي الأميركي "FBI" جون بيستول زار الجزائر يوم الخميس الماضي للتفاوض مع السلطات من أجل إطلاق سراح العميل الإسرائيلي لأنه لا يوجد تمثيل دبلوماسي بين الجزائر وإسرائيل.

وقالت الصحيفة الجزائرية إن العميل الإسرائيلي يتكلم العربية بطلاقة وعلى دراية تامة بمدينة حاسي مسعود وكان يشارك في الصلوات التي تقام في مسجد بلال بن رباح.

وكانت صحيفة الشرق الأوسط التي تصدر في لندن قد قالت الأسبوع الماضي إن الحكومة الجزائرية تشتبه في أن تنظيم القاعدة اختطف مواطنا إسرائيليا بعد دخوله البلاد بجواز سفر إسباني.
XS
SM
MD
LG