Accessibility links

logo-print

افتتاح أكاديمية محمد السادس لكرة القدم في المغرب


افتتحت أكاديمية محمد السادس لكرة القدم بمدينة سلا الجديدة يوم الأحد الماضي بهدف الارتقاء باللعبة والمساهمة في انتقاء وتكوين الطلاب الذين تتراوح أعمارهم بين 12-18 عاما، في نظام يجمع بين الرياضة والدراسة.

ويأمل المشرفون على نظام الأكاديمية في تخريج شباب مؤهلين علميا ورياضيا ليشكلوا مستقبل الكرة في البلاد مع إمكانية متابعتهم لتحصيلهم الدراسي بشكل طبيعي، في مؤسسات أخرى إذا دعت الضرورة. وشيدت الأكاديمية على مساحة تقدر بنحو 18 هكتارا بكلفة مالية قيمتها 140 مليون درهم، وتضم مجمعا رياضيا وصحيا، وفصول دراسية وجناح سكني لإقامة التلاميذ والمدربين ومرافق إدارية.

ويشمل المجمع الرياضي والصحي أربعة ملاعب لكرة القدم تم تصميمها وفقا للمعايير الدولية المعتمدة من قبل الاتحاد الدولي "فيفا"، وتتنوع ما بين ملعب بالعشب الطبيعي وآخرين بالعشب الاصطناعي وآخر ترابي، بالإضافة إلى أماكن لتدريب حراس المرمي وقاعة للياقة البدنية.

ويشمل الشق الصحي في هذا المجمع، قاعة للتدليك ومركزا لإعادة التأهيل والترويض ومسبحا للترويض الطبي وعيادة طبية. ويتضمن الجانب الدراسي، عشر قاعات للدراسة وقاعة لتعليم اللغات، فيما يتضمن الجناح السكني 30 غرفة مزدوجة وأربع غرف فردية.

ويشرف على تكوين وتدريب اللاعبين بالأكاديمية طاقم من أربعة مدربين تقنيين في كرة القدم و16 أستاذا إلى جانب طاقم طبي كامل.

وتبلغ طاقة الأكاديمية الاستيعابية 60 طالبا، وفتحت أبوابها أمام أولى دفعات الدارسين الرياضيين في سبتمبر/أيلول 2009.

وأكد وزير الشباب والرياضة منصف بلخياط أن الأكاديمية التي دشنها العاهل المغربي تعد نموذجا حقيقيا في مجال التكوين يجب الاقتداء به على مستوى الأندية الوطنية، لأنها تشكل دعامة أساسية في مجال التكوين والتدريب وحافزا للاعبين من الشباب نحو الاحتراف والعالمية.

XS
SM
MD
LG