Accessibility links

فلاديمير بوتين يعتبر الكشف عن مرتكبي الهجومين الانتحاريين في موسكو مسألة كرامة


اعتبر رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء ان الكشف عن المسؤولين عن الهجومين الانتحاريين اللذين وقعا في محطتي مترو في موسكو وأسفرا عن سقوط 39 قتيلا يُعد مسألة كرامة بالنسبة لأجهزة الأمن الروسية. وتعهد بملاحقتهم وجلبهم إلى العدالة:

"إن إخراج هؤلاء الإرهابيين المختبئين تحت الأرض إلى نور الشمس يعتبر مسألة كرامة بالنسبة لأجهزة الأمن الروسية.وأنا متأكد من إمكانية تحقيق ذلك".

فيما قال الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف: "أعتقد أننا يمكن أيضا أن نولي بعض الاهتمام لإحكام أساليب وتشريعات تهدف إلى منع الهجمات الإرهابية، بما في ذلك التدقيق في طبيعة عمل مختلف الوكالات التي تعمل على التحقيق في جرائم من هذا النوع".

السفير الأميركي يقدم التعازي

وكان المسؤولون الروس قد اجتمعوا الثلاثاء في إحدى محطات المترو التي استهُدفت يوم الاثنين وذلك بحضور سفير الولايات المتحدة لدى روسيا جون بيرل، الذي أعرب عن مدى أسفه لهذه الكارثة قائلا: "أتيت إلى هنا لأقدم تعازي الحارة لجميع أقارب ضحايا العمل الإجرامي الذي وقع يوم الاثنين ، وأنا كسفير للولايات المتحدة أود أن أقدم التعازي باسم الأميركيين وأقول لهم إن شعبي يقف إلى جانب الشعب الروسي في هذه المحنة".

XS
SM
MD
LG