Accessibility links

logo-print

وزارة الدفاع الأميركية تعلن عن تنفيذ عملية عسكرية في قندهار لتطهيرها من طالبان


أعلنت وزارة الدفاع الأميركية عن تنفيذ عملية عسكرية مشتركة في قندهار في يونيو/ حزيران المقبل. وقال جيف موريل المتحدث باسم الوزارة إن العملية تشبه إلى حد بعيد العملية التي نفذت في منطقة مرجة بهدف تطهيرها من مسلحي طالبان، وأضاف يقول:

" تجري منذ عدة أشهر الاستعدادات لإطلاق العملية في قندهار، وهناك عمليات إضافية تنفذها قواتنا الخاصة في قندهار بالتعاون مع زعماء العشائر الذين يسهلون بعض المهام هناك."

وأضاف موريل أن عددا أكبر من القوات سيشارك في العملية فضلا عن بذل مزيد من الجهود المدنية المشتركة.

حقوق الإنسان متردية

هذا وقد وصفت مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان حالة تلك الحقوق في أفغانستان بالمتردية بسبب تفشي الفساد والفقر الذي يعاني منه معظم السكان.

وقال روبرت كولفيل المتحدث باسم المفوضية إنه رغم حصول أفغانستان خلال الفترة ما بين عامي 2002 و2009 على 35 بليون دولار، إلا أن أكثر من ثلثي السكان يعانون من الفقر، وأضاف:

"يشير تقرير المفوضية إلى أن الفقر يعرض السكان الضعفاء لمزيد من الأوضاع غير الملائمة، كالجفاف، والفيضانات، والزلازل، كما يؤدي إلى عدم توفر الأدوية في المراكز الصحية، فضلا عن أن أفغانستان تتصدر القائمة بالنسبة لوفيات الحوامل، والمرتبة الثالثة في معدلات وفيات الأطفال، ويحصل 23 بالمئة فقط من السكان على المياه الصالحة للشرب، ولا تزيد نسبة من يعرفون القراءة عن 24 بالمئة".

ويشير تقرير المفوضية إلى أن ظروف الأمن الصعبة هي السبب الأساسي وراء تفشي الفساد وانتهاك حقوق الإنسان.

XS
SM
MD
LG