Accessibility links

أرسنال يقلب تخلفه أمام برشلونة إلى تعادل ثمين في ذهاب دور الثمانية لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم


نجح أرسنال الانكليزي في تحويل تأخره بهدفين أمام برشلونة الاسباني إلى التعادل 2/2 وأفلت من هزيمة محققة على أرضه ووسط جماهيره الأربعاء في ذهاب دور الثمانية لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
تقدم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش بهدفين لبرشلونة ثم سجل البديل ثيو والكوت الهدف الأول لأرسنال قبل أن يدرك سيسك فابريجاس التعادل لأصحاب الأرض من ضربة جزاء أسفرت عن طرد قائد برشلونة كارلس بويول.

أهدر برشلونة فوزا في المتناول وكان صاحب الأفضلية في الدقائق العشرين الأولى وأحكم سيطرة مطلقة على المباراة وكان بإمكانه هز الشباك في أكثر من مناسبة لولا تألق الحارس الاسباني مانويل المونيا الذي أنقذ مرماه ببراعة ومن أهداف كثيرة في الشوط الأول.
ونجح أرسنال في استعادة التوازن بعد ذلك لكن دون فرض سيطرته في وسط الملعب واكتفى بثلاث محاولات فقط هدد بها مرمى الحارس فيكتور فالديز.

دخل برشلونة الشوط الثاني عاقدا العزم على تسجيل أهداف وهو ما تحقق بالفعل بعد مرور دقيقة واحدة فقط عندما لمح إبراهيموفيتش خروج المونيا من مرماه ليسدد كرة خادعة (لوب) عرفت طريقها للشباك.
وأضاف إبراهيموفيتش، الهدف الثاني له وللنادي الكتالوني في الدقيقة 59 بتسديدة في الزاوية القريبة إثر تمريرة متقنة من تشابي.

وبدا أن المباراة قد حسمت للفريق الأسباني ولكن والكوت البديل أحيا آمال أرسنال عندما أحرز هدفا قبل 20 دقيقة على النهاية من تسديدة زاحفة أخطأها الحارس فيكتور فالديز لتتهادى داخل الشباك.وقبل خمس دقائق على النهاية شهدت المباراة أكثر الأوقات إثارة عندما تعرض بويول للطرد بعدما جذب فابريجاس من الخلف داخل منطقة الجزاء، ليحتسب الحكم ضربة جزاء لصالح أصحاب الأرض أحرز منها فابريجاس هدف التعادل.

انتر ميلان يفوز على سيسكا

في المباراة الثانية، قاد الأرجنتيني دييجو البرتو ميليتو فريق إنتر ميلان الإيطالي للفوز على ضيفه سيسكا موسكو الروسي بهدف نظيف الأربعاء في ذهاب دور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

حاول سيسكا في الشوط الأول السيطرة على منطقة المناورات في منتصف الملعب وحماية منطقة جزاء الفريق، ولم يقدم الفريقان شيئا يذكر في الشوط الاول وكان انتر الأخطر نسبيا وهدد المرمى الروسي في مناسبتين فقط، الأولى من ركلة حرة نفذها الهولندي ويسلي سنايدر لكن الحارس ايغور اكينفييف أنقذ الموقف لفريقه (11)، ثم عبر المقدوني غوران بانديف الذي أطلق كرة قوية من خارج المنطقة علت العارضة بقليل (22).
وأهدر شنايدر أخطر فرصة في الشوط الأول في الدقيقة 44 عندما انفرد بالحارس إيجور اكينفيف إثر تمريرة من ميليتو ولكنه فشل في افتتاح التسجيل لفريقه قبل أن يهدر الكاميروني إيتو فرصة جديدة لحامل لقب الدوري الإيطالي.

وأسفر الضغط المتواصل من جانب أصحاب الأرض عن هدف السبق في الدقيقة 65 بتوقيع ميليتو بعدما تلقى تمريرة من شنايدر على حدود منطقة الجزاء وسدد كرة زاحفة قوية عرفت طريقها للشباك.
وواصل انتر اندفاعه بعد الهدف سعيا خلف تعزيز تقدمه وكان بانديف قريبا من هز شباك اكينفييف بعد لعبة جماعية مع ميليتو الا ان اليكسي بيريجوتسكي أبعد الكرة عن خط المرمى (73).

وتدخل اكينفييف قبل ثلاث دقائق على صافرة النهاية ليحرم أصحاب الأرض من الهدف الثاني ويبقي على آمال فريقه في المنافسة على بطاقة دور الأربعة بعدما تصدى ببراعة لتسديدة الأرجنتيني ايستيبان كامبياسو ثم لمتابعة الصربي ديان ستانكوفيتش(42).
XS
SM
MD
LG