Accessibility links

البرلمان الأفغاني يرفض مرسوما رئاسيا يحظر تعيين الأجانب في لجنة شكاوى الانتخابات


قالت المشرعة الأفغانية فوزية كوفي بأن أعضاء مجلس النواب في أفغانستان صوتوا بالإجماع على رفض مرسوم رئاسي يحظر ضم أجانب إلى لجنة شكاوى الانتخابات التي تدعمها الأمم المتحدة، ويسمح للرئيس حامد كرزاي باختيار أفرادها.

وأثار قرار كرزاي إقالة ثلاثة مراقبين أجانب من بين خمسة أعضاء في اللجنة صدر الشهر الماضي، انتقادات قاسية من قبل الحلفاء الغربيين للرئيس الأفغاني، وتيار المعارضة الرئيسي داخل البلاد.

وتراجع كرزاي جزئيا عن قراره، حينما قال للمبعوث الجديد للأمم المتحدة ستفان دي ميستورا إن المنظمة الدولية يمكنها اختيار اثنين من الأجانب لعضوية اللجنة، على أن يختار هو الثلاثة الآخرين بالتشاور مع وزير العدل الأفغاني ورئيسي مجلسي البرلمان.

وصرحت كوفي لرويترز عبر الهاتف بأن الأمم المتحدة والمحكمة العليا ومفوضية حقوق الإنسان ستعين الأعضاء الخمسة في لجنة الشكاوي وفقا لما نص عليه القانون السابق.

وقال دبلوماسيون إن صرف النظر عن المرسوم تماما يتطلب أن يرفضه المجلس الأعلى في البرلمان الأفغاني وأن يصادق كرزاي على قراري مجلسي البرلمان.

وشكّل رفض البرلمان الأفغاني للمرسوم ضربة قاسية لكرزاي، ويثير الشكوك بتعطيل الانتخابات البرلمانية مقررة في سبتمبر/أيلول المقبل والتي بدأت الاستعدادات لها هذا الشهر.

يشار إلى أن لجنة الشكاوى تتولى مسؤولية المراقبة والكشف عن أي تزوير للأصوات، وتعين الأمم المتحدة أعضاءها الأجانب الثلاثة، وسبق أن وصفت اللجنة ثلث الأصوات التي حصل عليها كرزاي في انتخابات الرئاسة بأنها مزورة.
XS
SM
MD
LG