Accessibility links

تشكيل الحكومة بعد أقل من أسبوعين!


يرى المواطنون العراقيون أن كذبة نيسان تلونت بألوان السياسة وتجاوزت المزاح بين الأهل والأصدقاء، فضلا عن تناولها الوضع الأمني والاقتصادي للبلد.

واستغل محمد كاظم أحد المواطنين في بغداد كذبة نيسان ليطرح نفسه رئيسا للوزراء في العراق، حيث قال: "أنا موظف بسيط وتم اختياري رئيسا للوزراء بسبب الجدل القائم على المرشحين لهذا المنصب، وحاليا سأتوجه لشراء قاط وربطة عنق، فضلا عن تخصيص اثنين من عناصر الحماية الذين يلعبون الأثقال، وبعد أقل من أسبوعين ستشكل الحكومة".

وتروي المواطنة سارة محمد من منطقة السيدية الكذبة التي ترى أنها حلم تتمنى تحقيقه، وقالت لـ"راديو سوا": "لقد استيقظت اليوم على خبر تشكيل الحكومة وأنا أهنىء الشعب العراقي على هذا الإنجاز لأنه تم بدون نزاعات بين القوائم السياسية".

وتعد كذبة نيسان تقليدا توارثه العراقيون كما هو حال الأمم والشعوب الأخرى، ويجدون فيه متنفسا لإطلاق أحلامهم وأمنياتهم علها تتحقق يوما ما.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG