Accessibility links

واشنطن تعرب عن قلقها إزاء مبيعات الأسلحة الروسية إلى فنزويلا


أبلغ مارك تونر، المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، الصحفيين أن حصول فنزويلا على أسلحة روسية يثير قلق الولايات المتحدة الأميركية، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء الروسية نوفوستي.

وجددت وزارة الخارجية الأميركية قلقها بمناسبة وصول فلاديمير بوتين رئيس الحكومة الروسية، إلى العاصمة الفنزويلية في أول زيارة له لفنزويلا يبحث خلالها مع الرئيس الفنزويلي تشافيز في 2 أبريل/نيسان تزويد فنزويلا بالأسلحة وإمكانية تقديم روسيا قرضا قيمته 2.2 مليار دولار لفنزويلا لتمويل شراء العتاد العسكري الروسي.

وكان تشافيز قد كشف عن الرغبة في شراء 92 دبابة من طراز "ت"72- وراجمات صواريخ من طراز "سميرتش" من روسيا.

ومن المتوقع أيضا أن تنجز روسيا وفنزويلا في الثاني من أبريل/نيسان صفقة عقدت في عام 2006 تحصل فنزويلا بموجبها من روسيا على 38 طائرة مروحية. ويشار إلى أن فنزويلا كانت قد استلمت 34 من هذه الطائرات وستتسلم البقية بحضور بوتين.

وتقدر القيمة الإجمالية للمعدات العسكرية والأسلحة التي اشترتها فنزويلا من روسيا منذ عام 2005 بـ 4 مليارات دولار.

XS
SM
MD
LG