Accessibility links

آيكنبيري يستفسر من كرزاي عن الاتهامات التي وجهها للمجتمع الدولي بشان الانتخابات الأفغانية


قابل السفير الأميركي في أفغانستان كارل آيكنبيري الرئيس الأفغاني حامد كرزاي في كابل ، واستوضحه ما يقصده في التصريح الذي أدلى به الخميس واتهم فيه المجتمع الدولي ومسؤولاً أميركيا بارتكاب أعمال تزوير كبيرة في انتخابات الرئاسة في أفغانستان.

وقد أعرب البيت الأبيض عن استغرابه للتصريح الذي أدلى به كرزاي والأسباب التي دفعته إلى ذلك.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية إن الولايات المتحدة تكافح تنظيم القاعدة ولكنها تقدّم خدمات إلى الشعب الأفغاني،وأضاف أن اتهام الولايات المتحدة والمجتمع الدولي بتزوير نتائج الانتخابات أمر ينافي العقل ويجافي المنطق.

وكان الرئيس الأفغاني حميد كرزاي الذي يواجه ضغوطا متواصلة لحمله على مكافحة الفساد المتفشي في صفوف حكومته، قد شن هجوما عنيفا الخميس على الأمم المتحدة والمجتمع الدولي واتهمهما بالوقوف خلف عمليات التزوير الواسعة النطاق التي جرت في الانتخابات الرئاسية الأخيرة.

وقال كرزاي متحدثا أمام أعضاء اللجنة المستقلة للانتخابات التي أشرفت على سير العملية الانتخابية التي جرت في 20 أغسطس/آب 2009 "في الحقيقة .. حصلت عمليات تزوير خلال الانتخابات الرئاسية والمحلية، عمليات تزوير على نطاق واسع، واسع جدا، لكن مرتكبي عمليات التزوير ليسوا الأفغان بل الأجانب".
XS
SM
MD
LG