Accessibility links

معارك بين متمردين والقوات الحكومة في الصومال تسفر عن مقتل 20 مدنيا بينهم أطفال


قتل ما لا يقل عن 20 مدنيا في مقديشو في معارك وقعت الجمعة بين متمردين إسلاميين والقوات الحكومية المدعومة من قوة السلام التابعة للاتحاد الأفريقي في الصومال، كما أفاد مصدر طبي.

واستخدم الطرفان المدفعية الثقيلة في هذه المعارك التي اندلعت الجمعة في جنوب وشمال المدينة وتوقفت بعد ظهر اليوم ذاته.

وأعلنت مصادر طبية السبت ان تسعة مدنيين غالبيتهم من الأطفال سقطوا بعد المواجهات متأثرين بالجراح التي أصيبوا بها نتيجة شظايا القذائف.

وكان 11مدنيا على الأقل لقوا حتفهم الجمعة نتيجة تبادل القصف المدفعي في العاصمة الصومالية.

وأوضح الطبيب دونيو علي من مستشفي مدينة مقديشو "استقبلنا 62 مدنيا أصيبوا بجروح أثناء معارك الجمعة وتوفي 9 منهم في المستشفى، 5 كانوا قد فارقوا الحياة لدى وصولهم إلى هنا فيما توفي الأربعة الآخرون أثناء تلقيهم العناية الطبية".

وقال محمد علي وهو مسؤول طبي في المستشفى نفسه "ان معظم الضحايا هم أطفال أصيبوا بجروح بالغة بشظايا القذائف".

وتقع مواجهات بين الفريقين من وقت لآخر للسيطرة على مقديشو التي لا تسيطر عليها كليا الحكومة الانتقالية المعترف بها من المجتمع الدولي فيما غادر مئات آلاف المدنيين المدينة هربا من المعارك.
XS
SM
MD
LG