Accessibility links

متظاهرون مصريون يطالبون الحكومة بوضع حدا أدنى للأجور


طالبت جماعات عمالية مصرية أمس بزيادة كبيرة في الحد الداني للأجور لمجاراة ارتفاع الأسعار والغلاء المعيشي، وقال بعض المحللين إن تلك الجماعات قد تظهر كقوة مؤثرة في الانتخابات العامة هذا العام وانتخابات الرئاسة العام المقبل.

وقد نظم مئات من عمال المصانع والموظفين احتجاجا أمام مجلس الوزراء المصري مطالبين بوضع حد ادني عام للأجور لا يقل عن 1200 جنيه مصري أي ما يعادل 217 دولارا في الشهر.

وكانت المحكمة الإدارية في مصر قد قضت الأسبوع الماضي بضرورة أن تحدد الحكومة حدا ادني يأخذ في الاعتبار ارتفاع الأسعار، لكنها لم تحدد رقما بعينه. ويقول المحتجون إن الحكومة نادرا ما تنفذ أحكام القضاء.
XS
SM
MD
LG