Accessibility links

القوائم الفائزة تواصل مباحثاتها حول تشكيل الحكومة الجديدة


تستمر اللقاءات والمشاورات بين القوائم الفائزة في الانتخابات التشريعية التي جرت في السابع من الشهر الماضي، من أجل التوصل إلى صيغ توافقية لتشكيل الحكومة المقبلة.

وفي هذا الإطار، التقى رئيس المجلس الأعلى الإسلامي عمار الحكيم مساء الأحد ووفد من ائتلاف دولة القانون ضم وزير التربية خضير الخزاعي والقياديين في حزب الدعوة - تنظيم العراق خالد الأسدي وعبد الهادي الحساني.

وقد تحدث الحساني لـ"راديو سوا" عن أبرز ما دار في هذا الاجتماع بقوله إنه "لا يخفى على أحد أن الائتلافين تجمعهما قواسم مشتركة وهنالك إمكانية أن يندمجا في ائتلاف واحد، وقد جرى بحث امكانية التعجيل في تشكيل الحكومة المقبلة".

وعن الأنباء التي أشارت إلى عقد لقاء يجمع بين قيادات في القائمة العراقية وائتلاف دولة القانون قال الحساني إن "القائمة العراقية فيها من الشخصيات التي نود أن نتحاور معها، ولكن هناك تقاطعات موجودة لدينا مع القائمة، ونحن لسنا بصدد إقصاء القائمة العراقية".

وفي سياق الحراكات السياسية أيضا، استقبل الأمين العام للاتحاد الإسلامي الكردستاني صلاح بهاء الدين في مقر إقامته ببغداد مساء الأحد الناطق باسم ائتلاف دولة القانون حاجم الحسني للتشاور في آليات تشكيل الحكومة المقبلة.

وبهذا الشأن، تحدث عضو المكتب السياسي للاتحاد محمد أحمد لـ"راديو سوا" قائلا: "لم نتوصل إلى اتفاقات في هذا الاجتماع، ولكن أجمعنا على ضرورة التواصل والتشاور، من أجل تشكيل الحكومة، على الرغم من وجود المشاكل. لذا أعتقد أن تشكيل الحكومة سيستغرق بعض الوقت".

وعلى الرغم من اللقاءات والاجتماعات اليومية التي تعقدها القوائم الفائزة في الانتخابات إلا أن شكل التحالفات المقبلة لم يزل غير محدد إلى الآن في وقت يجري الحديث فيه من قبل السياسيين في البلد على ضرورة الإسراع في تشكيل الحكومة القادمة.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد إياد الملاح:
XS
SM
MD
LG