Accessibility links

إدانة محلية ودولية واسعة لتفجيرات الأحد في بغداد


دان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق آد ميلكرت سلسلة التفجيرات التي شهدتها بغداد الأحد ووصفها في بيان صادر عن مكتبه بأنها جريمة نكراء استهدفت المدنيين والبعثات الدبلوماسية.

وحث ميلكرت جميع أطياف المجتمع العراقي على العمل لتعزيز المصالحة الوطنية كأفضل السبل لخدمة مصالح أغلبية الشعب التي تتطلع لتحقيق السلام والديمقراطية والحقوق الأساسية، حسب البيان.

إلى ذلك، أعربت السفارة الأميركية في بغداد والقوات متعددة الجنسيات في العراق عن آسفها لسقوط ضحايا في تفجيرات الأحد، معربتين عن إدانتهما لاستهداف البعثات الدبلوماسية في بغداد.

وقد أكد عضو الائتلاف الوطني العراقي فالح الفياض إصدار ائتلافه بيانا استنكاريا لتلك الاعتداءات التي تؤثر على علاقة العراق بالبلدان الأخرى، معربا أن أمله في أن تشهد المرحلة المقبلة وضعا أمنيا وسياسيا مستقرا.

ودعا عضو الائتلاف نصار الربيعي في حديث لـ"راديو سوا" إلى الإسراع في تشكيل الحكومة لوضع حد لما وصفها بالخروقات التي أسهمت في وقوع التفجيرات .

وقد حمل المرشح عن القائمة العراقية حيدر الملا الحكومة مسؤولية تردي الأوضاع الأمنية في ظل تصريحات المالكي بوقوع حرب أهلية وعودة التوتر الأمني في البلاد، على حد قوله.

من جانبه، دافع عضو ائتلاف دولة القانون عدنان السراج عن أداء الحكومة في مجال الأمن، نافيا انشغالها عن الملف الأمني بالحوارات الجارية لتشكيل الحكومة المقبلة.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد:
XS
SM
MD
LG