Accessibility links

واشنطن تلمح إلى احتمال إلغاء زيارة كرزاي للولايات المتحدة


ألمحت الولايات المتحدة الثلاثاء إلى احتمال إلغاء زيارة الرئيس الأفغاني حميد كرزاي إلى واشنطن إذا ما كرر تصريحاته المعادية للأجانب، حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

ومن المقرر أن يلتقي كرزاي الرئيس الأميركي باراك أوباما في 12 مايو/أيار في زيارة تقررت عقب الزيارة المفاجئة التي قام بها أوباما إلى أفغانستان الشهر الماضي.

وأشار المتحدث باسم البيت الأبيض روبرت غيبس إلى أن الاجتماع لا يزال على الجدول "حتى الآن" إلا أنه قال "سنواصل وبكل تأكيد تقييم أية تصريحات إضافية يطلقها كرزاي لتحديد ما إذا كان عقد هذا اللقاء سيكون مفيدا".

وكان كرزاي قد اتهم الخميس الغربيين بأنهم مسؤولون عن تزوير آخر انتخابات محلية ورئاسية فاز فيها.

وأفادت صحيفة وول ستريت جورنال السبت أن الرئيس الأفغاني انتقد مجددا حلفائه الأجانب خلال لقاء خاص مع نحو 70 برلمانيا أفغانيا.

وأكد بعض المشاركين في اللقاء أن كرزاي حذر من أن تمرد طالبان قد يتحول إلى حركة مقاومة مشروعة إذا واصل الأجانب التدخل في الشؤون الأفغانية وأنه ذهب إلى حد التهديد بالانضمام إلى طالبان إذا لم يسانده البرلمان في السيطرة على هيئة مكلفة الإشراف على العملية الانتخابية.
XS
SM
MD
LG