Accessibility links

logo-print

المعارضة في قرغيزستان تعلن السيطرة على مقاليد الحكم والإبقاء على قاعدة أميركية مفتوحة


أعلنت روزا أوتونبايفا رئيسة "حكومة الشعب" القرغيزية التي شكلتها المعارضة الأربعاء السيطرة على مقاليد السلطة في البلاد، موضحة أن المهمة الأساسية لحكومة الشعب تتمثل في الحفاظ على الاستقرار والأمن والحيلولة دون حدوث أعمال نهب.

من جانبه، أعلن عمر بك تقيبايف أحد زعماء المعارضة أن الحكومة المؤقتة التي شكلتها المعارضة ضمت 14 شخصا، مشيرا إلى أن وزارة الداخلية لا تخضع لأحد بعد وأن "العسكريين يتمسكون بالحياد". وأعرب عن أمله في أن يساعد نفوذ الجنرال إسماعيل إسحاقوف وزير الدفاع السابق على إعادة الأمن في العاصمة.

وكان عمر بك تقيبايف قد قال في وقت سابق الأربعاء إن زعماء المعارضة انتخبوا روزا أوتونبايفا رئيسة اللجنة التنفيذية التي تم تشكيلها خلال اجتماع ممثلي الأحزاب المعارضة.

وأكد تقيبايف أن "السلطة انتقلت إلى أيدي الشعب" وأشار إلى أن المعارضة تأخذ على عاتقها المسؤولية عن الوضع الأمني في العاصمة.

القاعدة الأميركية ستبقى مفتوحة

في سياق آخر، أعلنت أوتونباييفا الخميس أن القاعدة الجوية الأميركية في بلادها ستبقى مفتوحة.

وقالت اوتونباييفا خلال مؤتمر صحافي إنه لن يتم تغيير أي شيء فيما يتعلق بالاتفاق الموقع بين بشكيك وواشنطن بشأن الوجود العسكري الأميركي والعمليات في قاعدة ماناس، الواقعة في ضاحية قرب العاصمة.

وتعتبر قاعدة ماناس حيوية لعمليات حلف شمال الأطلسي في أفغانستان، حيث يستخدمها حوالي 35 ألف جندي أميركي شهريا كمعبر قبل التوجه إلى أفغانستان أو العودة منها.

ارتفاع حصيلة القتلى

وقالت وزارة الصحة الخميس إن 65 شخصا على الأقل قتلوا و400 أصيبوا بجراح في المعارك بين الشرطة ومحتجين مناهضين للحكومة في بشكيك عاصمة قرغيزستان. وأوضح مسؤول في الوزارة أن الحصيلة السابقة التي أعلنت يوم الأربعاء وهي 47 قتيلا قد ارتفعت لتصل إلى 65 قتيلا في بشكيك حتى الآن.

وذكرت وكالة "خبر" القرغيزية أن المفاوضات بين ممثلي السلطات الرسمية والمعارضة في قرغيزيا باءت بالفشل، مشيرة إلى أن زعماء المعارضة أعلنوا أن العديد من المسؤولين السابقين باستثناء دانيار أوسينوف رئيس الوزراء والمورزا ساتيبالدييف مستشار الرئيس القرغيزي بإمكانهم البقاء في مناصبهم ومباشرة عملهم.

من جهة أخرى، قام حرس الحدود القرغيزي الأربعاء بإغلاق حدود البلاد مع كازاخستان المجاورة لأجل غير مسمى، وذلك بطلب من السلطات الكازاخية.
XS
SM
MD
LG