Accessibility links

"العراقية" تحمل الأجهزة الأمنية مسؤولية التدهور الأمني


انتقدت قائمة "العراقية" أداء الحكومة والأجهزة الأمنية على خلفية تدهور الوضع الأمني في الآونة الأخيرة، داعية الى الإسراع بتشكيل الحكومة.

وحذر مسؤول القائمة في كركوك مازن عبد الجبار أبو كلل من انهيار الوضع الأمني على خلفية التفجيرات الأخيرة التي شهدتها العاصمة بغداد.

وقال أبو كلل في بيان تلا جزءا منه لمراسلة "راديو سوا" إن "هناك فراغا أمنيا واسترخاء وشللا في الإجراءات الأمنية"، واصفا الخطط التي تنفذها القوات الأمنية بالفاشلة.

وأعرب أبو كلل عن استغرابه من "التصريحات التي صدرت اثناء فترة الانتخابات من قبل مسؤولين رفيعي المستوى في الدولة تحذر من أعمال عنف وتدهور في الوضع الأمني في حال عدم الاستجابة لمطالب كتل معينة في إعادة عمليات العد والفرز لأصوات الناخبين".

واتهم أبو كلل أطرافا لم يسمها بمحاولة الاستفادة من تردي الأوضاع الأمنية لتأخير تشكيل الحكومة المقبلة، الأمر الذي سيؤدي إلى حصول المزيد من الفوضى والانقسام، على حد قوله.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG