Accessibility links

logo-print

إيران تهدد بضرب القوات الأميركية في الشرق الأوسط حال تعرضها لهجوم عسكري


قال رئيس الأركان الإيراني حسن فيروز عبادي اليوم الخميس إن بلاده سترد على أي هجوم عسكري قد تشنه الولايات المتحدة وذلك بضرب القوات الأميركية المرابطة في الشرق الأوسط.

ونقلت وكالة فارس للأنباء عن فيروز عبادي القول إنه "إذا وجهت أميركا تهديدا خطيرا لإيران واتخذت أي إجراء ضد الجمهورية الإسلامية فلن يعود أي جندي أميركي من الموجودين حاليا في المنطقة إلى أميركا حيا."

وأضاف في تصريحات للصحافيين على هامش احتفال عسكري أن أي غارة على إيران ستضع إمدادات النفط في خطر.

واعتبر أنه "إذا كانت أميركا تريد الحصول على نفط المنطقة وأسواقها فإن أسواق المنطقة ستنتزع من أميركا وستزيد سيطرة المسلمين على النفط."

وكانت إيران قد حذرت إسرائيل كذلك مرارا من أنها سترد عسكريا على أي هجوم من الدولة العبرية التي ألمحت في السابق إلى إمكانية اللجوء لشن غارات عسكرية على مواقع الأنشطة النووية الإيرانية.

وتأتي تصريحات المسؤول الإيراني بعد أن لوح الرئيسان باراك أوباما والروسي ديمتري مدفيديف في وقت سابق من اليوم بفرض عقوبات على إيران في حال عدم وفائها بالمتطلبات الدولية الخاصة ببرنامجها النووي.

ومن المتوقع أن تتعرض إيران للمزيد من الضغوط الأسبوع القادم حين يستضيف أوباما قمة عن الأمن النووي بمشاركة 47 دولة من بينها روسيا والصين اللتان تتمتعان بحق النقض (فيتو) في مجلس الأمن الدولي وتسعى واشنطن لحشد تأييدهما لدعم فرض عقوبات جديدة من الأمم المتحدة على إيران.
XS
SM
MD
LG