Accessibility links

تجربة طائرة تعمل بالطاقة الشمسية فوق الريف السويسري


قامت طائرة تعمل بالطاقة الشمسية مصممة للطيران دون وقود برحلتها التجريبية الأولى فوق الريف السويسري يوم الأربعاء.

والطائرة المسماة "Impulse HB-SIA" مزودة بما مقداره 12 ألف خلية شمسية على جناحيها، هي نموذج تجريبي لطائرة من المزمع أن تحلق في أجواء العالم من دون وقود خلال عام 2012.

وحلقت الطائرة نحو 90 دقيقة فوق غرب سويسرا على ارتفاع 1200 متر وكان يقودها طيار الاختبارات الألماني ماركوس شيرديل.

وقال شيرديل لتلفزيون رويترز في قاعدة باييرن العسكرية بعد هبوطها "كل شيء سار كما ينبغي."

واستغرق بناء الطائرة المصنوعة من ألياف الكربون ستة أعوام. وهي مزودة بجناحي طائرة ايرباص 340 ويبلغ طولهما 63.4 متر. وتزن الطائرة 1600 كيلوغرام.

وكان النموذج الأولي قد حلق لمسافة 350 مترا على ارتفاع متر واحد فوق مدرج قاعدة جوية بالقرب من زيوريخ في ديسمبر/ كانون الأول 2009 ، ثم نقلت الطائرة إلى غرب سويسرا كي تطير لأول مرة.

والطائرة مزودة بأربعة محركات كهربائية مصممة كي تطير ليلا ونهارا من خلال تخزين الطاقة التي تأتي من الخلايا الشمسية في بطاريات عالية الكفاءة.

ومن المتوقع في نهاية المطاف أن تصل سرعة الطائرة إلى 70 كيلومترا في الساعة وأن يصل ارتفاع الطائرة إلى 8500 متر.

ويصف المهندس السويسري أندريه بورشبيرج وهو طيار ، يصف الطائرة بأنها "أخف عشر مرات من أفضل طائرة شراعية".وأضاف "أن هذا الطول الكبير للأجنحة بالنسبة لهذا الوزن الخفيف هو شيء جديد تماما على عالم الطيران."

وأشارت راشيل دي برو المتحدثة باسم الشركة المصنعة أنه تم رصد ميزانيه تبلغ 100 مليون فرنك سويسري حوالي 94 مليون دولار، وأنه تم تدبير 80 مليون فرنك من جهات راعية.
XS
SM
MD
LG