Accessibility links

مثقفون مصريون يتظاهرون احتجاجا على عرض فيلم إسرائيلي


تجمع حوالي 30 من المثقفين والمخرجين المصريين ظهر اليوم الخميس أمام المركز الفرنسي للتعاون والثقافة في القاهرة في وقفة احتجاجية على عرض فيلم إسرائيلي ضمن فعاليات مهرجان "لقاء الصورة" الذي انسحب منه كل المصريين المشاركين فيه تقريبا.

ومن بين المشاركين في هذه الوقفة الاحتجاجية المخرج الكبير توفيق صالح الذي أكد لوكالة الصحافة الفرنسية أنه أراد بذلك "الاحتجاج على عرض فيلم لمجندة في الجيش الإسرائيلي داخل مهرجان يجمع أفلام فرنسية ومصرية ما يشكل تحديا للمشاعر المصرية".

ومن أبرز الحضور أيضا مدير مركز البحوث العربية الأفريقية في القاهرة الكاتب حلمي شعراوي والقيادي الناصري أمين إسكندر والمخرج أحمد عاطف الذي اكتشف موضوع عرض الفيلم الإسرائيلي "شبه طبيعي" لكارين رافاييل في المهرجان ما دفعه للاستقالة من لجنة التحكيم الخاصة ليتبعه بقية زملائه من المصريين مثل آسر ياسين وكاملة أبو ذكري وكذلك رئيسة لجنة التحكيم الفرنسية بوليه سولانج.

يشار إلى أن رئيس المركز الفرنسي للتعاون والثقافة في القاهرة قال إن العروض ستستمر كما هي لكن بدون لجنة تحكيم وبدلا من عرض 24 فيلما سيتم عرض 17 فيلما فقط مؤكدا أن المركز سبق أن عرض أفلاما إسرائيلية معتبرا أن "ما يجري الآن مجرد احتقان في المشاعر نتيجة ما يجري من أحداث في قطاع غزة".

وأبدى عدد من الذين شاركوا في هذا الوقفة بينهم الناقد السينمائي محمد الروبي استيائهم من المخرجة المصرية الوحيدة التي شاركت في هذا المهرجان ميريت ميخائيل ابنة منظمة مهرجان الفيلم العربي في باريس ماجدة واصف التي تشارك بفيلم "رقص شرقي".

يشار إلى أن وزير الثقافة المصري فاروق حسني وافق على إقامة مهرجان بديل للمخرجين الشباب الذين رفضوا مشاركة أعمالهم في هذا المهرجان الأحد المقبل في قصر ثقافة السينما في غاردن سيتي.
XS
SM
MD
LG