Accessibility links

مجلس التعاون الخليجي يدين قرار إسرائيل إبعاد آلاف الفلسطينيين من الضفة الغربية


أدانت الأمانة العامة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية القرار الذي اتخذته السلطات الإسرائيلية والقاضي بابعاد عشرات الآلاف من الفلسطينيين الذين يعيشون في الضفة الغربية المحتلة، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية "كونا".

واعتبر الأمين العام لمجلس التعاون عبد الرحمن العطية في بيان صحافي صدر في الرياض الإثنين أن القرار يمثل صورة أخرى من صور الممارسات العدوانية التي تنتهجها الحكومة الإسرائيلية بصورة متعمدة ومبرمجة لإفراغ الأراضي الفلسطينية المحتلة من سكانها الأصليين وتطبيق سياسة الإبعاد العنصرية.

وجدد مطالبته المجتمع الدولي ومجلس الأمن على وجه الخصوص واللجنة الرباعية الدولية بالتدخل الفوري واتخاذ خطوات عملية لوقف هذه الإجراءات التعسفية المخالفة للقوانين الدولية وحقوق الإنسان والتي من شأنها تكريس وتيرة العنف والحاق الضرر بعملية السلام في المنطقة.

جلسة طارئة لمجلس حقوق الإنسان

وفي نفس السياق، طالب اتحاد المحامين العرب بعقد جلسة طارئة لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة لاتخاذ الإجراءات اللازمة لمواجهة عملية التطهير العرقي للشعب الفلسطيني.

ودعا الاتحاد في بيان له الإثنين إلى ضرورة مواجهة الانتهاكات المختلفة لحقوق الإنسان التي تقع على الشعب الفلسطيني وفي مقدمتها حقه في الاستقرار الأمني في وطنه.

وأدان البيان بشدة تنفيذ قوات الاحتلال الإسرائيلي الأمر العسكري القاضي بأن "كل من يتواجد في الضفة الغربية بشكل غير قانوني أو بدون ترخيص ساري المفعول هو مرتكب لجنحة جنائية وسيعرض نفسه للطرد أو للسجن".

وأشار البيان إلى أن القرار الإسرائيلي سيؤدي إلى الطرد أو الإبعاد القسري والتطهير العرقي لأبناء الشعب الفلسطيني مؤكدا أن القرار يأتي في إطار سلسلة من القرارات والإجراءات الإسرائيلية المتواصلة ضد الشعب الفلسطيني وأراضيه.
XS
SM
MD
LG