Accessibility links

أجواء هادئة تسود الانتخابات السودانية في يومها الثالث والمفوضية تمدد الاقتراع إلى الخميس


بدت شوارع العاصمة السودانية الخرطوم هادئة رغم عدم الإعلان عن إجازة رسمية خلال فترة الاقتراع وذلك في اليوم الثالث للانتخابات العامة السودانية.

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية أن المراكز فتحت أبوابها اليوم الثلاثاء في أجواء هادئة بعد تمديد فترة الانتخابات ليومين إضافيين حتى الخميس المقبل بسبب مشكلات لوجستية خلال اليومين الأولين.

وقالت المفوضية القومية للانتخابات إنها اتخذت قرارها بالتمديد بناء على نتائج اليوم الأول وكذلك لتمكن جميع الناخبين من الإدلاء بأصواتهم ولتعويض الوقت الذي فقد بسبب بعض المعوقات والأخطاء التي صاحبت الاقتراع في يومه الأول وبسبب حرصها على أن تكون نسبة التصويت عالية.

إلا أن قرار التمديد لم يرض عددا من أحزاب المعارضة من بينها حزب الأمة الذي قرر مقاطعة الانتخابات مقاطعة كاملة.

وطالبت مريم الصادق القيادية في الحزب بإلغاء هذه الانتخابات. من ناحيته، رحبت الحركة الشعبية لتحرير السودان بقرار المفوضية القومية للانتخابات تمديد فترة التصويت ليومين.

وقال لوقا بيونغ دانغ وزير شؤون الرئاسة في حكومة الجنوب إن التمديد قد يحل المشاكل والأخطاء الكثيرة والفادحة.

واتهم دانغ مفوضية الانتخابات بتهيئة الظروف المواتية لارتكاب الأخطاء لتشكيك أحزاب المعارضة في مصداقية الانتخابات وشفافيتها.

وأبلغ وزير شؤون الرئاسة في حكومة جنوب السودان "راديو سوا" أن الحكومة ستقرر قبول النتائج أو الطعن فيها استنادا إلى التقارير التي تصدرها الجهات المعنية بمراقبة الانتخابات والمفوضية القومية.

وكانت المفوضية قد أقرت يوم الأحد بحصول أخطاء فنية خلال التصويت في اليوم الأول مع تأخر بدء عملية الاقتراع في الوقت المحدد وعدم وصول بطاقات الاقتراع إلى بعض المراكز والخلط في أسماء ورموز المرشحين في مناطق أخرى.

يشار إلى أن عمليات الاقتراع تسير دون حوادث أمنية تذكر. ويعزو نائب المدير العام للشرطة السودانية الفريق العادل يعقوب هذا الهدوء الأمني إلى التدريب المتطور الذي تلقته العناصر الأمنية.

وتشكل الانتخابات السودانية وهي أول انتخابات تعددية رئاسية ونيابية وإقليمية منذ عام 1986 محطة مهمة في إطار اتفاق السلام الذي ينص على تنظيم استفتاء بشأن استقلال جنوب البلاد مطلع عام 2011.

ويبلغ عدد الناخبين المسجلين 16 مليونا في عموم السودان، ولم تصدر مفوضية الانتخابات معلومات بشأن نسبة المشاركة.

XS
SM
MD
LG