Accessibility links

logo-print

أبو الغيط يطالب بوضع كافة المنشآت النووية الإسرائيلية تحت الرقابة الدولية


صرح وزير الخارجية المصرية أحمد أبو الغيط بأن مصر تطالب بإخضاع كافة المنشآت النووية الإسرائيلية للرقابة الدولية بجميع أشكالها، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء الروسية نوفوستي.

وأكد أبو الغيط في تصريح صحافي على هامش قمة الأمن النووي المنعقدة في واشنطن حاليا، أن العالم يتخلص من الأسلحة النووية بعد أن أدرك أنها لا تجدي نفعا، مشيرا إلى تقليص كل من روسيا والولايات المتحدة ترسانتيهما النوويتين تدريجيا بغية الوصول إلى عالم خال من السلاح النووي.

وأشار وزير الخارجية المصرية إلى ضرورة إخلاء العالم من الأسلحة النووية كمطلب مشروع وكفيل بأن يجنب العالم خطر الإرهاب النووي. وأكد على ضرورة استكمال معاهدة حظر الانتشار النووي وضم إسرائيل وغيرها إليها لتحقيق العالمية الكاملة للمنظومة.

وذكر أبو الغيط أن البرنامج النووي الإسرائيلي الذي يحاط بسرية تامة دفع بعض دول المنطقة إلى السعي للحصول على أسلحة نووية.

بناء مفاعلات نووية في مصر

كما أعلن أبو الغيط أن مصر لديها خطة لتنفيذ برنامج نووي سلمي يتم بمقتضاه إنشاء 8 مفاعلات نووية.

وقال أبو الغيط في حديثه للصحافيين، إن برنامج بناء المفاعلات الثمانية يمتد على مدى ثماني سنوات وتصل تكلفته إلى نحو 10 مليارات جنيه مصري.

وكان الرئيس المصري حسني مبارك قد اعتمد في الثاني من شهر أبريل/نيسان الجاري، قانون تنظيم الأنشطة النووية في مصر. ويتيح هذا القانون الذي أقره مجلس الشعب في شهر مارس/آذار 2010، البدء ببناء أول محطة كهرذرية في مصر في أقرب وقت.

كما تتيح الوثيقة، حسب معلومات مصادر حكومية، إعلان مناقصة دولية حتى نهاية السنة الجارية لإنشاء أول 4 مفاعلات ذرية في منطقة مدينة الضبعة على ساحل البحر الأبيض المتوسط.
XS
SM
MD
LG