Accessibility links

الدنمارك تخفض عدد قواتها في أفغانستان


أعلنت وزيرة الخارجية الدنماركية ليني اسبرسن في كوبنهاغن الأربعاء أن بلادها ستقلص عدد جنودها في أفغانستان خلال عام 2011 طبقا لإستراتيجيتها الجديدة لفك الارتباط العسكري مع هذا البلد.

وقالت الوزيرة في مؤتمر صحافي إن هذه الإستراتيجية التي وضعت في 2010 "ستمكن في 2011 من إحداث تغيير في قواتنا التي ستلعب دورا داعما وتدريبيا، للجنود الأفغان، يسمح بتقليص التزامنا العسكري للقيام بجهود مدنية لإعادة الاعمار".

وينتشر نحو 750 جنديا دنماركيا في أفغانستان في إطار القوة الدولية للمساعدة على إرساء الأمن (ايساف)، معظمهم في ولاية هلمند (جنوب) تحت قيادة بريطانية.

لكن وزيرة الخارجية الدنماركية رفضت تحديد موعد لانسحاب القوة الدنماركية من هذا البلد، معتبرة أن هذا الأمر "سابق لأوانه".

مما يذكر أن 29 جنديا دنماركيا قتلوا منذ بدء انتشار القوات الدولية في أفغانستان أواخر عام 2001 اثر الهجوم الذي شنته الولايات المتحدة لطرد طالبان من الحكم. وتعد الدنمارك نسبيا البلد الذي تكبد أكبر الخسائر.
XS
SM
MD
LG