Accessibility links

"دولة القانون" يسعى لتشكيل الكتلة الكبرى في البرلمان


كشف مرشح "ائتلاف دولة القانون" خالد الأسدي عن سعي ائتلافه لتشكيل الكتلة الأكبر في البرلمان مع أطراف "الائتلاف الوطني"، على خلفية تردد أنباء تفيد بأن التيار الصدري يرفض اندماج الائتلافين.

وقال الأسدي إن الائتلاف طرح "معادلة ليست معقدة للتفاوض حول تشكيل الحكومة"، مشددا، في الوقت ذاته، على ضرورة أن تكون الأغلبية التي ينوي الائتلافات تشكيلها في البرلمان "متماسكة".

وفي ضوء ما تردد حول إمكانية سعي التيار الصدري لتشكيل تحالف جديد لتسمية مرشح غير المالكي لمنصب رئيس الوزراء، قال عضو "ائتلاف دولة القانون" عباس البياتي إن "الحوار مستمر بين الائتلافين لحين حسم كل طرف موقفه استنادا لنتائج المباحثات، مشيرا إلى أن التيار ليس ضد أي تكتل.

وفي الوقت الذي لم يؤكد التيار الصدري رفضه اندماج الائتلافين، أشار أمين عام كتلة الأحرار الممثلة للتيار في "الائتلاف الوطني" أمير الكناني إلى استمرار التفاوض مع "دولة القانون"، مستبعدا إعلان الاندماج في وقت قريب.

وكشفت التصريحات الصادرة عن أعضاء ائتلافي "دولة القانون" و"الوطني العراقي" عن الرغبة في تشكيل الكتلة الأكبر في البرلمان بالتحالف مع كتل أخرى.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG