Accessibility links

مسؤول برازيلي: بإمكان مجموعة دول ايباس مساعدة الرباعية دفع عملية سلام الشرق الأوسط


أعلن وزير الخارجية البرازيلية سيلسو أموريم الخميس أن بإمكان البرازيل وجنوب إفريقيا والهند مساعدة اللجنة الرباعية الدولية على الدفع بعملية السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين إلى الأمام، حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وصرح اموريم للصحافيين عقب اجتماع مع نظيره الفلسطيني ووزيرين أحدهما هندي والآخر جنوب إفريقي، بأن "بإمكان دول مجموعة ايباس وهي الهند والبرازيل وجنوب أفريقيا مساعدة اللجنة الرباعية على الخروج من المأزق الذي تبدو أنها تواجهه".

وتتشكل اللجنة الرباعية حول الشرق الأوسط من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة وروسيا.

وأكد الوزير البرازيلي عشية قمة ستعقدها الدول الناشئة، أن قادة "ايباس" دعوا الوزير الفلسطيني رياض المالكي لكي يتعرفوا على الكيفية التي يمكنهم من خلالها مساعدة عملية السلام بأفكار جديدة.

وقال إنهم تناولوا قرار إسرائيل الأخير توسيع الاستيطان اليهودي في القدس الشرقية والأمر الذي صدر عن الجيش الإسرائيلي والذي قد يؤدي إلى ترحيل أو اعتقال عشرات الآلاف من الفلسطينيين في الضفة الغربية.

واعتبر الوزير الفلسطيني أن هذا القرار "سيزيد من صعوبة حياة الفلسطينيين".

وأضاف أموريم أن الدول الثلاث في ايباس "تقيم علاقات جيدة مع إسرائيل وتدافع في آن واحد عن قيام دولة فلسطينية قابلة للحياة" تعيش بسلام مع إسرائيل في حدود 1967.

من جانبه، أعلن المالكي أنه تناول "الوضع في الأراضي الفلسطينية والمأزق الذي تشهده عملية السلام ورفض إسرائيل تجميد الاستيطان كشرط لمواصلة التفاوض".

وحاولت البرازيل خلال الأشهر الأخيرة أن تتحول إلى طرف جديد في مفاوضات السلام ودعت إلى مشاركة ايران وحتى حركة حماس وحزب الله اللبناني في المناقشات.

ودافع الرئيس البرازيلي لويس ايناسيو لولا دا سيلفا عن هذه الفكرة في منتصف مارس/آذار خلال زيارته إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية.
XS
SM
MD
LG